الشريط الأخباري

مسرحية (العرس) لتشيخوف في ثاني أيام مهرجان حمص المسرحي

حمص-سانا

مسرح قصر دار الثقافة في حمص يحيي ثاني أيام مهرجان حمص المسرحي الرابع والعشرين الذي تقيمه نقابة الفنانين بالعرض المسرحي لفرقة إشبيلية “العرس” للأديب الروسي انطون تشيخوف وإخراج فهد الرحمون وسط حضور جماهيري كبير.

العرض الذي جسد أدواره 11 ممثلاً وممثلة يصنف ضمن كوميديا الفصل الواحد وتدور أحداثه كما كل مسرحيات تشيخوف في الريف الروسي متعرضاً لواقع الفساد والتلاعب والكذب والخداع الذي تعيشه إحدى العائلات لتظهر أمام المجتمع بامتلاكها المال والنفوذ لتنسلخ عن انسانيتها وتدمر من حولها.

وحول العرض أكد المخرج الرحمون لـ سانا الثقافية أن المشاركة في أيام المهرجان فرصة ضرورية تضيف الكثير للممثلين ولفريق العمل ككل لتطوير أدائهم وأدواتهم اللازمة للارتقاء بالعرض المسرحي معتبراً أن المهرجان جزء من ذاكرة أهل المدينة وثقافتهم وحاضرهم ومستقبلهم.

المخرج حسن عكلا تحدث عن عراقة مهرجان حمص المسرحي وأهميته التاريخية حيث خرج كبار الممثلين وكان المحفز الأساس لذائقة المشاهد في هذه المدينة وشكل فرصة كبيرة لاكتشاف مواهب جديدة من الشباب الذين يمتلكون طاقات أدائية مهمة على الخشبة.

بدوره اعتبر الفنان التشكيلي إياد بلال أحد أعضاء لجنة مناقشة العروض أن تناول العرض نقديا بعد انتهائه هو تقليد مهم ضمن أيام المهرجان باعتباره يشكل حلقة متكاملة بين اللجنة والمخرج والممثلين والفنيين ويمتد للجمهور الذي يتعرف على المسرح ودلالاته وفلسفته خاصة أن المناقشة تضم اختصاصيين في عمق النص والشكل والمضمون والألوان والديكور ما يدخل الجميع في اللعبة المسرحية ويزيد معرفتهم فيها.

كما أشارت الممثلة ديانا منعم إلى أهمية مشاركة جيل الشباب في المهرجان باعتباره واحداً من أهم المهرجانات المحلية التي قدمت الكثير للحركة الفنية السورية.

ويقدم في ثالث أيام المهرجان عرض بعنوان “البروفيسور كاهن الحقيقة” لفرقة سوا.

 مثال جمول

انظر ايضاً

مهرجان حمص المسرحي الـ 24 يسدل الستارة عن عروضه

حمص-سانا بعمل للكاتب البلغاري ستانيسلاف ستراتييف أحد رواد المسرح الساخر في العالم أسدل مهرجان حمص …