الشريط الأخباري

حديقة (أم الحسن).. معلم تاريخي عريق في حماة

حماة-سانا

من أقدم حدائق حماة وعمرها من عمر المدينة وتسمى حديقة “أم الحسن” التي تعد من أهم معالم حماة التاريخية وتقع في مركز المدينة بإطلالة جذابة على نهر العاصي ونواعيره وتشهد يوميا إقبالا كبيرا من أهالي المدينة وزوارها من مختلف المناطق ويتضاعف عدد زوارها في العطل الأسبوعية للتمتع بمنظر النواعير.

وفي جولة ضمن الحديقة التقت سانا عددا من الزوار حيث أكد العم أبو أحمد أنه لا يرى متعة تضاهي جلوسه في أحضان الطبيعة والاستمتاع بمنظر النواعير والشوارع المحيطة بها لافتا إلى أنه اعتاد المجيء إليها منذ عشرات السنين والتمتع بالفسحة الخضراء التي تدخل الراحة والسكينة إلى النفس.

الطالبة الجامعية غنى العبدالله قالت إنها تأتي هي وصديقاتها كلما أتيحت لهن الفرصة للاستمتاع بأشعة الشمس وجمال الطقس وأخذ استراحة قصيرة بينما يؤكد الشاب محمود البني أنه يقضي ساعتين صباحا في الحديقة لممارسة رياضته المفضلة في المشي والجري.

الشاب عيسى الخضر رأى أن الحديقة التي باتت رمزا من رموز حماة وعراقتها تخلق نوعا من الود والتالف بين الناس الذين يصادفون بعضهم فيها فهناك من يلتقطون الصور دون ملل أو من يقوم باصطحاب طاولة الزهر ويجلس خلال ساعات النهار في الأيام المشمسة شتاء للتسلية والاستمتاع بالهواء النقي.

عدنان طيار رئيس مجلس مدينة حماة أوضح أن للحديقة ثلاثة أبواب “جنوبي وشمالي وشرقي” وتتوسطها ثلاث بحيرات تحتوي اثنتان منها البط والإوز في حين تتضمن الجهة الغربية منها جزيرة صغيرة يوجد في منتصفها برج للحمام.

وأضاف طيار: إن هناك قناطر أثرية في مدخل الحديقة تحتوي في أعلاها على ساقية حجرية كانت تستخدم في الماضي لنقل المياه من العاصي لمعظم أحياء المدينة.

وعن سبب تسميتها أشار طيار إلى أن الحديقة كانت عبارة عن بستان جميل سمي بـ “أم الحسن” ومع مرور السنين تحول هذا البستان لحديقة عامة مع بقاء الاسم الذي اشتهر به.

ولفت طيار إلى أن مساحة الحديقة تقدر بحوالي 20 دونما وتتضمن مدينة ألعاب كهربائية للأطفال كما تحتوي أصنافا متنوعة من الورود والأشجار أهمها السرو والدفلة والياسمين والزعرور وغيرها.

وأكد طيار أن مجلس المدينة يحرص على الاهتمام بالحديقة بشكل مستمر من إنارة وتبديل المقاعد وزيادة أعدادها والاعتناء بالأرصفة لافتا إلى أنه يتم حاليا السعي لعودة معرض الزهور ضمن مهرجان الربيع القادم واستضافته بالحديقة.

سهاد حسن

انظر ايضاً

حماة – حديقة أم الحسن ساحة العاصي