ميليشيا (قسد) تختطف عدداً من المواطنين أثناء مظاهرة احتجاجية بمدينة القامشلي رفضاً لإغلاق المدارس

الحسكة-سانا

اعتدت ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي على متظاهرين من أولياء أمور وطلاب المدارس في مدينة القامشلي، تجمعوا أمام مبنى منظمة الأمم المتحدة في شارع السياحي احتجاجاً على إغلاق الميليشيا المعاهد والمدارس الخاصة والعامة التي تقوم بتدريس منهاج وزارة التربية السورية.

وأفادت مصادر محلية لمراسلة سانا بأن مسلحين تابعين لميليشيا “قسد” قاموا بتفريق المحتجين ضد الممارسات القمعية للميليشيا التي تسببت بحرمانهم من التعليم بقوة السلاح وضربهم واختطاف عدد منهم، مشيرة إلى أن الميليشيا استقدمت تعزيزات عسكرية طوقت مكان الاعتصام واعتدت بالضرب على حاملي لافتات مكتوب عليها عبارات تطالب برفع اليد عن المدارس وإعادة فتح المدارس التي تدرس المناهج الحكومية.

وأشارت المصادر إلى أنه تم الاعتداء على عدد من المدرسين من “معهد الأمل” واختطاف ثلاثة طلاب ومدرسين كانوا يحملون لافتات تندد بإغلاق المدارس والاعتداء على عدد من الأهالي ممن كانوا يوثقون خروج المظاهرة.

وكانت ميليشيا “قسد” أغلقت منذ أسبوعين معاهد ومدارس خاصة في مدينة القامشلي وحرمت الطلبة من حقهم في التعليم بعد أن استولت منذ عام 2014 على غالبية المدارس الحكومية في المحافظة، ومنعت التدريس فيها وحولتها إلى مقرات عسكرية لها وإلى سجون.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

انفجار سيارة في أحد مقرات ميليشيا (قسد) بمدينة القامشلي

الحسكة-سانا انفجرت سيارة مفخخة بعبوة ناسفة في أحد مقرات ميليشيا “قسد” المدعومة من