فاوتشي: الولايات المتحدة كانت الأسوأ بالتعامل مع فيروس كورونا

واشنطن-سانا

تجاوزت الولايات المتحدة حاجز نصف المليون وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا وهو رقم صاعق لم يكن الخبراء يتوقعونه لتحافظ بذلك على تصدرها للدول الأكثر تضرراً جراء الفيروس من حيث معدل الإصابات والوفيات.

وأوضح رئيس المعهد الوطني الأمريكي للوقاية من الأمراض المعدية أنتوني فاوتشي في مقابلة متلفزة مع قناة (اي بي سي) أن “الولايات المتحدة قامت بعمل أسوأ من غيرها خلال انتشار الجائحة ولو عدنا إلى الوراء منذ تفشي الفيروس لوجدنا أن بلادنا التي تعد من أغنى وأكثر الدول تقدماً قامت بعمل أسوأ مما قامت به دول أخرى وهذا أمر في غاية القسوة أن تجد عقب متابعة سير الأمور أنها سارت بمنحى سيئ”.

ووفقاً لبيانات جامعة جونز هوبكنز الأمريكية لا تزال الولايات المتحدة تتصدر قائمة الدول الأكثر تضرراً حيث سجلت أعلى معدل وفيات تليها البرازيل.

وأشار خبراء إلى أن عوامل عدة ساهمت في انتشار الفيروس وتفاقم الجائحة من ضمنها عدم وجود رسائل واضحة من قيادة البلاد أنذاك وتخفيف القيود المفروضة من قبل المسؤولين في بعض الولايات والمسؤولين المحليين والحشود والتجمعات ورفض ارتداء الكمامات ووسائل الحماية الأخرى التي تحد من الإصابة بالفيروس.

بدورها اعتبرت طبيبة الطوارئ الدكتورة ليانا وين أن المعدل العالي للوفيات في البلاد هو بمثابة تذكير بكل الأرواح التي كان بإمكاننا إنقاذها معربة عن قلقها بشأن ما يمكن أن يحدث مستقبلاً.

وسجلت الولايات المتحدة 7117 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية ما يرفع اجمالي عدد الإصابات المسجلة في البلاد إلى 28 مليوناً و833 ألفاً و424 إصابة كما تم تسجيل 465 حالة وفاة جديدة ليرتفع العدد الكلي للوفيات إلى 513055 وفاة.

انظر ايضاً

طيران العدوان السعودي يواصل استهداف الأحياء السكنية في اليمن

صنعاء-سانا واصل طيران العدوان السعودي اليوم استهدافه الأحياء والمديريات السكنية في محافظة الجوف شمال شرق …