ترامب يسعى إلى تعطيل خدمة البريد بأمريكا خلال الانتخابات الرئاسية

واشنطن-سانا

يسعى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى تعطيل خدمة البريد العامة في أمريكا لمنع التصويت بالمراسلة خلال الانتخابات الرئاسية المقررة في تشرين الثاني القادم.

وذكرت وكالة فرانس برس في تقرير لها اليوم أن الإجراءات التي يقوم بها مدير هيئة البريد الأمريكية الجديد لويس ديغوي المقرب من ترامب لتعطيل الخدمة البريدية في الولايات المتحدة بأوامر من الأخير تهدف لمنع التصويت بالمراسلة خلال الانتخابات الرئاسية.

بدوره قال رئيس اتحاد عمال البريد الأمريكي مارك ديموندشتاين في تصريح للوكالة “لا نريد أن تكون أيدينا مقيدة بسياسات تبطئ تسليم البريد” مضيفاً أن “ترامب يريد تجفيف مصادر تمويل البريد لمنع الناس من التصويت”.

من جهتها ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن خدمة البريد أبلغت الأمريكيين في عدد من الولايات أنها لن تتمكن من أن توصل في الوقت المناسب ملايين بطاقات الاقتراع لاحتسابها في الانتخابات قبل الثالث من تشرين الثاني وهو موعد الانتخابات.

وكان ترامب اعتبر في تصريح له أمس الأول أن التصويت عبر البريد في الانتخابات الرئاسية سيكون “كارثياً” وهو ما عارضه خبراء وعدد من المسؤولين الديمقراطيين بينهم رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي وزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ تشارلز شومر الذين طالبوا أمس بدعوة ديغوي إلى جلسة استماع أمام لجنة الرقابة في مجلس النواب في الـ 24 من آب الجاري.

يذكر أن ترامب يدرك أن التصويت بالمراسلة يمكن أن يشجع على اقتراع الأمريكيين الأفارقة والمتحدرين من أمريكا اللاتينية الذين يبدون أكثر ميلاً إلى الامتناع عن المشاركة بسبب أوضاعهم المهمشة كما يدرك أن الناخبين الديمقراطيين يميلون إلى التصويت بالمراسلة أكثر من مؤيديه الجمهوريين.

انظر ايضاً

98 مرشحاً للانتخابات الرئاسية في ليبيا

طرابلس-سانا أغلقت المفوضية الليبية للانتخابات اليوم باب الترشح للانتخابات الرئاسية في ليبيا معلنة تقدم 98 …