الشريط الأخباري

بعد تخريب منشأته بفعل الإرهاب.. مهندس يبتكر مستحضرات تجميلية ويروج لها في معارض هيئة تنمية المشروعات الصغيرة

حماة-سانا

استطاع المهندس الكيميائي ملهم شحود أن يجد لنفسه حيزاً مهماً في مجال إنتاج المستحضرات التجميلية ويبتكر باجتهاده وخبرته تراكيب جديدة ويتطلع لتحقيق المزيد من الانتشار والترويج لمنتجاته في الأسواق وتجاوز المحنة التي ألمت به جراء تدمير منشأته بفعل الإرهاب التي كانت تعنى بصناعة المستحضرات الطبية والتجميلية.

وأشار شحود في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية إلى أنه قبل الحرب الإرهابية على سورية كان يعمل مندوباً علمياً لشركة تجميل عالمية واستفاد من خبرته واختصاصه كمهندس كيميائي في تركيب كريمات جديدة ومطورة شكلت بديلاً عن مثيلاتها الأجنبية التي أصبحت بحكم الظروف الراهنة مفقودة في الأسواق المحلية وفي حال وجودها فهي باهظة الثمن وليس بمقدور أغلبية الناس تأمينها.

ولفت شحود إلى دعم فرع هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في حماة له من خلال الترويج لمنتجاته ضمن معارض الهيئة التي أقيمت في مختلف المحافظات وبشكل مجاني فضلاً عن تنظيم فرع الهيئة في حماة حالياً دورة له مع عدد آخر من رواد الأعمال حول الأساليب الناجحة لإدارة المشاريع الإنتاجية والمنشآت الصناعية وتسويق الإنتاج وأصول وقواعد المنافسة معرباً عن أمله في استئناف الهيئة دعم وتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة لما فيه التوسع بمشروعه ورفع كمية وجودة الإنتاج.

من جهته غسان جرجس مدير فرع هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في حماة نوّه بتصريح مماثل بالتجربة الإنتاجية للمهندس شحود وإصراره على النهوض من جديد بعد تدمير منشأته على يد الإرهابيين والمضي قدماً بالعملية الإنتاجية وابتكار وتركيب أصناف نوعية وجديدة من المواد التجميلية لافتاً إلى أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة يعول عليها كثيراً في عملية إعادة إعمار سورية خلال هذه المرحلة لكونها النواة الأساسية لاقتصادنا الوطني وهي مصدر رئيسي لمختلف المنتجات وتأمين متطلبات السوق كبديل عن نظيرتها المستوردة في ظل الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب ضدها.

وأشار الدكتور سمير نقار أستاذ الكيمياء في الجامعة العربية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا إلى أهمية تقديم الدعم للمبادرات الإبداعية الإنتاجية فالمهندس شحود يتحلى بإرادة صلبة وإصرار على متابعة مسيرة العمل والإنتاج رغم كل ما ألم به من ظروف صعبة مشيراً إلى أن منتجات طالبه تمتاز بجودة عالية وترتقي بمستوى الصناعة الوطنية ولا تحتاج سوى فرصة للتسويق.

عبد الله الشيخ
نشرة سانا الاقتصادية

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

بدعم من هيئة تنمية المشروعات الصغيرة بحماة… ورشة تتحول إلى معمل بخمسة خطوط إنتاج للسلع الغذائية

حماة-سانا  قبل ثلاث سنوات لم يكن يتوقع مسلم مصباح سبسبي أن يعود للعمل في تصنيع …