الشريط الأخباري

(كشاف مقلس).. عازفون يثرون الروح السورية بالفرح والفن الراقي

حمص-سانا

تمكنت فرقة “كشاف مقلس” الموسيقية من تحقيق حضور متميز خلال أحدث مشاركاتها الفنية في مهرجان “القلعة والوادي” الذي اختتم مؤخراً في حمص لتشكل حالة إبداعية راقية من خلال عازفيها اليافعين والشباب ممن أبهروا الجمهور بأدائهم الموسيقي لعدد كبير من المعزوفات على آلات متنوعة.

نشر الفن الراقي والبهجة والحيوية المتجددة هي أهداف الفرقة التي تأسست في العام 2008 وفق علاء صافي المسؤول عن تنظيم الكشاف في سورية مشكلة بوتقة فنية متوهجة قدر لها أن تتوقف لفترة بسبب الحرب الإرهابية على سورية لتعاود نشاطها مع بداية العام 2018 بمشاركة 83 عازفاً وعازفة من الأطفال واليافعين والشباب يؤدون مقطوعاتهم على آلات إيقاعية كالسنير والطبل والصنج بالإضافة إلى آلات نفخية كالترومبيت والبرتون والكورني.

ولفت صافي إلى أن الفرقة تنفذ أيضاً العديد من النشاطات السياحية التي تعرف بغنى الطبيعة السورية بالإضافة إلى المشاركة في المناسبات الاجتماعية والوطنية في قرية مقلس التي تقع بريف حمص الغربي.

بدورهم العازفون في الفرقة فيليب صافي ولورين ناصيف وسمر ديوب ورواد صافي وجاك ناصيف وجورج إبراهيم أكدوا أن ما جمعهم في هذا المشروع الفني هو التصميم على المشاركة في إعادة إعمار الروح السورية وإغنائها بالموسيقى والفن والحب والفرح في رسالة تنشر مناخات عبقة بكل هذه القيم السامية.

صبا خيربك

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency