الشريط الأخباري

روحاني:الوجود الأميركي في المنطقة يهدف إلى إثارة الفرقة بين دولها

طهران-سانا

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الوجود الأميركي والأجنبي في المنطقة يهدف إلى إثارة الفرقة والخلافات بين دولها وتفريغ خزائنها وابتزازها.

ونقل التلفزيون الإيراني عن روحاني قوله اليوم خلال اجتماع للحكومة الإيرانية إنه “بامكان الدول المطلة على الخليج توفير الأمن والاستقرار عبر التعاون فيما بينها” مشددا على أن إيران كانت مستعدة دوما لتوطيد علاقات الصداقة والاخوة مع جميع الدول الإسلامية وخاصة الدول المجاورة.

ولفت روحاني إلى أن “كل الشعارات والأقوال حول تحالف جديد في الخليج وبحر عمان سطحية وغير عملية ولن تساعد على إحلال الأمن في المنطقة” موضحا أن أميركا فشلت ومنيت بهزيمة في حربها السياسية والقانونية والاقتصادية أمام إيران وطهران “ستواصل تقدمها ومسيرتها بكل عزم وقوة”.

وأشار روحاني إلى أن الكيان الصهيوني غير قادر على توفير الأمن لنفسه وبالتالي فإن إدعاءاته بخصوص أمن المنطقة غير جدية لأن هذا الكيان واينما يحل يحل القتل والدمار والإرهاب والحروب مؤكدا أنه سبب الإرهاب وانعدام الأمن في المنطقة.

وبين روحاني أنه عند انتهاء المرحلة الثانية من قرار خفض التزامات بلاده النووية دون الوصول إلى نتيجة سيتم بدء المرحلة الثالثة وعندها سيتم إعطاء الدول الأخرى مهلة 60 يوما للوصول إلى حل منطقي.

 

انظر ايضاً

روحاني: الشعب الإيراني لم يسمح للأعداء بتمرير مؤامرتهم

طهران-سانا أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الشعب الإيراني لم يسمح للأعداء بتمرير مؤامرتهم وانتصر …