الشريط الأخباري

حملات نظافة تطوعية ينفذها أهالي مدينة حمص

حمص-سانا

يبادر سكان الأحياء في محافظة حمص لإطلاق حملات نظافة شعبية في ظاهرة أخذت بالاتساع مؤخرا.

ويرى كل من نادر المحمود والياس بيطار من أهالي عكرمة الجنوبية وباب السباع أن النظافة مسؤولية مشتركة تقع على عاتق الجميع مؤكدين أن كل مواطن يتحمل جزءا من المسؤولية في الحفاظ على حيه نظيفا عبر إلقاء القمامة في الأماكن المخصصة وضمن الأوقات المحددة.

وأطلق مجلس مدينة حمص مطلع أيار الماضي حملة نظافة تحت عنوان “سوا مكملين لتصير مدينتنا أجمل” بدات في حي القرابيص لتنتقل بعدها من حي لآخر بمبادرات أهلية.

أحمد الشعار من المشاركين في هذه الحملات بين أن الأهالي يقدمون اقتراحا للجنة الحي بتنفيذ حملة نظافة ليتم تزويدهم بالآليات والعمال من مجلس المدينة وهي خطوة بدأت تظهر نتائجها بشكل واضح في عدد من الأحياء والشوارع.

بدوره ذكر المهندس عماد الصالح مدير النظافة في مجلس المدينة أن حملات النظافة بمشاركة المجتمع الأهلي تهدف إلى التوعية بأهمية العمل التطوعي والشراكة بين مختلف الجهات للحفاظ على النظافة.

وأوضح الصالح أنه تم مؤخرا بالتعاون مع أهالي حي باب السباع تنفيذ حملة نظافة في شوارع الحي ورش مبيدات حشرية وشارك الأهالي بتوزيع عدد من لوحات التوعية بالإضافة إلى مبادرة التنظيف التي أطلقها أهالي حي الوعر بدءا من حديقة الكواكبي وعلى امتداد شارع الرئيس.

ولفت إلى أن المديرية تعمل حاليا على دهان الحاويات في شوارع المدينة بهدف إظهارها بمظهر لائق وجميل إلى جانب استمرارها في تنظيف الشوارع في أحياء المدينة وترحيل الأنقاض من شوارعها.

 

انظر ايضاً

حملات نظافة تطوعية في عدد من مدارس طرطوس وبلدة المحروسة بريف حماة

  طرطوس –حماة-سانا بمشاركة عدد من المدرسين والطلاب وفعاليات المجتمع الأهلي والمحلي بطرطوس أقيمت اليوم …