طبيعة “جنين” في أعمال “سلوى عبد الله”

طرطوس-سانا

هوايتها الإبداعية وبيئتها الريفية كانت أدوات الشابة سلوى عبد الله لإنتاج أعمال ولوحات فنية تعكس روح الطبيعة ومفرداتها.. هذه الأعمال شكلت انطلاقة مشروعها الصغير المتخصص بإعادة تدوير بعض المواد التي حولها وتسويقها.

سلوى عبد الله من سكان قرية جنين بمشتى الحلو في طرطوس بينت أنها استوحت من طبيعة جنين مواضيعها وأفكارها، لافتة إلى أنها أنجزت بعض أعمالها باستخدام مخلفات بسيطة مثل قشر البصل والثوم وأطباق كرتون البيض والصدف والقش وأنواع مختلفة من الحجارة.

وذكرت سلوى لنشرة سانا سياحة ومجتمع أن دراستها في معهد الفنون ساهمت في صقل وتنمية موهبتها وزيادة شغفها واهتمامها بالأعمال اليدوية حيث بدأت مع عجينة السيراميك وتابعت مع الخرز والرسم وأنواع مختلفة من الفنون اليدوية.

لا تعتمد سلوى على المعارض في التواصل مع الزبائن فهي اختارت مواقع التواصل الاجتماعي كنافذة للتعريف بإنتاجها وتقول “إنها سوقت بعض أعمالها لدى محال تجارية مختصة ببيع القطع الفنية وتطمح لتصريف منتجاتها في المحافظات.

انظر ايضاً

جبل السيدة في مشتى الحلو بريف طرطوس

طرطوس-سانا جبل أثري يقع في بلدة مشتى الحلو بمحافظة طرطوس وتتوضع في قمته كنيسة تاريخية صغيرة …