الشريط الأخباري

رئيس البرلمان التركي يدعو إلى إلغاء علمانية الدستور والمعارضة تندد باستخدام الدين لتحقيق أهداف سياسية

أنقرة-سانا

دعا رئيس البرلمان التركي وعضو حزب العدالة والتنمية الإخواني اسماعيل كهرمان إلى إلغاء العلمانية من الدستور والاعتماد على الدين فقط.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول الناطقة باسم النظام التركي عن كهرمان قوله خلال مؤتمر صحفي في اسطنبول: “إننا بلد مسلم وبالتالي يجب أن نضع دستورا دينيا ولكن قبل أي شيء آخر يجب ألا ترد العلمانية في الدستور الجديد”.

وانتقدت أحزاب المعارضة تصريحات كهرمان مؤكدة أنها دليل على استخدام الدين لتحقيق أهداف سياسية.

وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كيليتشدار أوغلو في حسابه على موقع تويتر مخاطبا كهرمان: “إن الفوضى التي تسود الشرق الأوسط هي ثمرة عقليات تقوم على غراركم بتسخير الدين أداة سياسية”.

وأضاف كيليتشدار أوغلو : “إن العلمانية موجودة من أجل أن يتمكن كل فرد من أن يمارس ديانته بحرية”.

ويعتبر حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا رأس الأحزاب والمنظمات والشخصيات الاخوانية في العالم حيث سعى منذ وصوله إلى السلطة لتغيير هوية الدولة العلمانية والانقلاب على مفاهيم الحرية والديمقراطية وتأسيس نظام استبدادي مفصل على مقاس رجب طيب أردوغان وأحلامه العثمانية.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency