الشريط الأخباري

وفد شعبي فرنسي يزور السويداء تعبيرا عن تضامنه مع الشعب السوري بمواجهة الإرهاب

السويداء-سانا

عبر أعضاء وفد فرنسي شعبي من جمعية “سوا من أجل سورية” خلال زيارتهم محافظة السويداء اليوم عن تضامنهم مع الشعب السوري في مواجهة الإرهاب التكفيري.2

وأشاروا خلال لقائهم فعاليات دينية واجتماعية وأهلية بالمحافظة في كل من بلدة قنوات ومقام عين الزمان إلى اللحمة الوطنية التي تجمع أبناء الشعب السوري خلال الأزمة الراهنة.

وبين رئيس الوفد بنجامان بلاشار أن هذه الزيارة تهدف إلى توجيه رسالة إلى الشعب السوري وأهل السويداء بأننا “معهم في هذه المحنة ضد الإرهاب” منوها بصمود الشعب السوري في وجه الإرهاب الذي يتعرض له وطنه.

وأضاف بلاشار.. إن الإرهاب الذي ضرب فرنسا مرة يضرب سورية منذ خمس سنوات معبرا عن أسفه لأن “الحكومة الفرنسية انتظرت هذه السنوات لتعيد النظر بمواقفها العدائية تجاه الشعب السوري”.

من جهته أعرب شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين في سورية الشيخ حكمت الهجري خلال استقبال الوفد في قنوات عن تقديره لهذه الوقفة التضامنية مع الشعب السوري مؤكدا أن محافظة السويداء بقيت صامدة خلال سنوات الأزمة وأفشلت كل محاولات زرع الفتنة بفضل وعي أبنائها لما يتعرض له وطنهم من عدوان يستهدف حضارته ووحدته مؤكدا وقوف أبناء السويداء صفا واحدا مع جيشهم وقيادتهم في مواجهة الإرهاب.3

واعتبر شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين يوسف جربوع خلال اللقاء الذي جرى في مقام عين الزمان أن هذه المبادرة تعكس روح المحبة والتسامح والاخاء بين الشعوب مؤكدا أن الشعب السوري سيواجه الارهاب التكفيري حتى تحقيق النصر.

ودعا شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين حمود الحناوي إلى أن يتحد الشرق والغرب لدحر الارهاب ومحاربة التخلف والتكفير الذي يفسد العالم وما ينجم عنه من حروب وقتل وفتن تستهدف الحضارة والشعوب الحرة.
وأكد عضو المكتب التنفيذي لمجلس محافظة السويداء بشار نصار أن سورية ستنتصر على المؤامرة بفضل تكاتف شعبها وجيشها.

ولفت ممثل مطرانية بصرى وحوران وجبل العرب للروم الارثوذكس الأب بطرس البشارة إلى أن سورية ستبقى مهد السلام والمحبة وشعبها موحد مسالم مضح يرسل السلام إلى كل الشعوب ويتضامن مع الشعب الفرنسي وضحاياه جراء العمل الإرهابي في باريس رغم أن العديد من دول العالم تدعم الارهاب في سورية.

وأكد إمام جامع علي بن أبي طالب في السويداء الشيخ عبد الرحمن النمر أن سورية ستبقى موحدة بارضها وشعبها ولن ينال منها كل الارهاب والتآمر وأن السويداء ستبقى أنموذجا بلحمتها الوطنية وتكاتف أهلها ووقوفهم صفا واحدا ضد ما يتهدد أمنها واستقرارها.

وأكد عضو مجلس الشعب عن المحافظة حمود خير أن الإرهاب الذي حذرت منه سورية سيطال جميع الدول كما جرى في فرنسا اذا لم تقف جميع الدول صفا واحدا لمكافحته واجتثاث جذوره وتجفيف منابعه.

واعرب عدنان عزام أمين فرع حزب الشعب بالسويداء عن ثقته بأن الوفد سينقل رسالة إلى الشعب الفرنسي والأوروبي مفادها أن الشعب السوري ما زال متماسكا متحابا صامدا موحدا مع جيشه وقيادته ومصمما على الانتصار والمقاومة لدحر الإرهاب بعكس ما ينقله الاعلام الغربي في اطار الحرب الاعلامية الشرسة ضد سورية.4

وجرى خلال اللقاءين توزيع مساعدات واجهزة طبية لعدد من جرحى قوى الأمن الداخلي في المحافظة والاطفال في بلدة قنوات بالتعاون بين جمعيتي “سوا من أجل سورية” وقنوات الخيرية وبالتنسيق مع وزارة الداخلية.

حضر اللقاءين مديرة إدارة الخدمات الطبية في وزارة الداخلية اللواء باسمة الشاطر وفعاليات رسمية وشعبية ودينية وثقافية وأهلية.

ويضم الوفد الفرنسي 18 شخصية شبابية من صحفيين وكتاب ومثقفين وأعضاء جمعيات وناشطين.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA)