تحديد الرابع من تشرين الأول موعدا لبدء تسويق الأقطان في حماة

حماة -سانا

حددت اللجنة الزراعية الفرعية في حماة الرابع من تشرين الأول المقبل موعدا لبدء استلام محصول القطن لهذا الموسم وذلك في محلج الفداء “حصريا” بمدينة حماة.

وأكد محافظ حماة الدكتور غسان خلف ضرورة تأمين مادة المازوت للفلاحين والتدقيق في الكميات الموزعة عليهم من خلال الوحدات الإرشادية والجمعيات الفلاحية .

وأوضح عضو المكتب التنفيذي بالمحافظة لقطاع الزراعة المهندس رفيق عاقل أن الاقتصار على محلج واحد هو “نتيجة انخفاض إنتاج محصول القطن لهذا الموسم” والذي تم تقديره بنحو 2270 طنا أغلبها في مجال زراعة الغاب والباقي في مجال زراعة حماة .

ولفت مدير الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب المهندس غازي العزي إلى أن المساحات المزروعة بمحصول القطن في حماة لهذا الموسم لم تتجاوز 960 هكتارا من أصل 7 آلاف هكتار كانت تزرع بهذا المحصول الاستراتيجي في الماضي.

وعزا مدير الهيئة الانخفاض في المساحات المزروعة إلى الاعتداءات الإرهابية على المزارعين وخروج الكثير من الأراضي عن دائرة الإنتاج والتفات الفلاحين إلى زراعة محاصيل أقل كلفة وأعلى مردودا مقارنة مع محاصيل القطن والشوندر السكري التي تحتاج إلى “تمويل ضخم” .

ورأى رئيس اتحاد الفلاحين بحماة هيثم جنيد أن قرار تخصيص محلج واحد لاستلام محصول القطن لهذا الموسم “سيحمل الفلاحين أعباء مادية إضافية جراء نقل محاصيلهم من مواقع الإنتاج إلى المحلج وخاصة من الغاب ومحردة وسلمية” مؤكدا ضرورة زيادة أسعار المحصول لتخفيف العبء على الفلاحين .

وأوضح مدير فرع المؤسسة العامة لإكثار البذار بحماة المهندس موفق عبود أنه تمت غربلة وتعقيم 4 آلاف طن من بذار القمح إضافة إلى ألف طن أخر قيد الغربلة والتعقيم خلال الأيام الخمسة المقبلة داعيا المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب إلى تسليم فرع إكثار البذار بحماة كمية 10 آلاف طن من بذار القمح تمهيدا لغربلتها وتعقيمها وتجهيزها للموسم القادم ومنع أي نقص أو تأخير في تأمين البذار كما حصل في العام الماضي .

وناقشت اللجنة عددا من القضايا الزراعية ومنها ضرورة تأمين مستلزمات الإنتاج الزراعي من بذار وأسمدة وتشكيل لجنة في كل مصرف زراعي في المحافظة تضم في عضويتها ممثلين عن مختلف الجهات المعنية بالقطاع الزراعي لتوزيع السماد والبذار على القطاعين التعاوني والخاص بشكل منصف وعادل فيما بينهم وضرورة تسليم المزارعين في المناطق الآمنة كامل مخصصاتهم من مادة السماد حيث لا يستلمون حاليا سوى 50 بالمئة من احتياجاتهم الفعلية.

عبدالله الشيخ

انظر ايضاً

عقوبات إدارية بحق عدد من الأطباء والعاملين في الصحة المدرسية واللجنة الطبية لفحص العاملين بحماة

حماة-سانا اطلع محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري خلال جولة له اليوم في دائرة الصحة المدرسية …