الشريط الأخباري

التنظيمات الإرهابية تدمر تمثال المجاهد أحمد مريود في جباتا الخشب بريف القنيطرة

القنيطرة-سانا

دمرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بكيان الاحتلال الإسرائيلي المنتشرة في بلدة جباتا الخشب النصب التذكاري للمجاهد أحمد مريود أحد رجال الاستقلال الذين أسهموا في صنع جلاء الاستعمار عن أرض الوطن.

وأشارت مصادر محلية في بلدة جباتا الخشب التي ينتشر فيها إرهابيون من “جبهة النصرة” في اتصال مع سانا إلى إن “مجموعة إرهابية دمرت تمثال المجاهد أحمد مريود وقامت بحرق مقتنيات مكتبته في منزله”.

وذكر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أن الإرهابيين حولوا منزل المجاهد مريود إلى مقر لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي المرتبط بتنظيم القاعدة.

وتضاف هذه الجريمة إلى قائمة طويلة من المحاولات اليائسة للتنظيمات الإرهابية التكفيرية الرامية إلى طمس التاريخ الطويل والمشرف من نضال الشعب السوري ضد الاستعمار الفرنسي لنيل الاستقلال حيث أقدمت في آذار الماضي على تدمير تمثال إبراهيم هنانو في مدينة إدلب.