المارديني: تشكيل المجلس العلمي لاختصاص هندسة العمارة يندرج ضمن منظومة التعليم الجديدة

دمشق-سانا

أكد وزير التعليم العالي الدكتور محمد عامر المارديني أن تشكيل المجلس العلمي لاختصاص هندسة العمارة تحت اسم “بورد العمارة” بمركز القياس والتقويم يندرج في إطار التوجه الاستراتيجي الجديد لمنظومة التعليم العالي لضم جميع الاختصاصات بالفحص الوطني.

وبين الوزير المارديني خلال ترؤسه اجتماعا للمجلس اليوم أن هدف المجلس تطوير اختبارات القبول لقياس مخرجات المؤسسات التعليمية الحكومية والخاصة ومن خارج سورية في إطار ضم جميع الاختصاصات بالفحص الوطني الذي يسهم في تزويد صانع القرار بالمعطيات اللازمة لوضع الاستراتيجيات والخطط التنفيذية وإبراز التنافسية بين الجامعات.

من جهتها قدمت مدير عام مركز القياس والتقويم الدكتورة ميسون دشاش لمحة عن أهداف المركز ونتائج تقييم اختبارات القبول التي أجراها والبالغة حتى تاريخه /57/ امتحانا وطنيا مستعرضة مهام المجلس العلمي لاختصاص هندسة العمارة في إطار الاختبارات الوطنية.

وقالت دشاش.. “إن المجلس يقوم بتحليل الامتحانات الوطنية واستخلاص محددات التعليم المعماري في الجامعات السورية واقتراح المحاور المطلوبة لامتحان العمارة الموحد وفق احتياجات المجتمع ومتطلبات المستفيدين منها إضافة إلى تحديد شروط النجاح باختبارات العمارة التي يجريها المركز سنويا في ضوء النتائج والاحصائيات المستخلصة من الاختبارات السابقة والتنسيق مع الأساتذة والكليات المعنية لرفد بنك الأسئلة بشكل دوري”.

وناقش أعضاء المجلس اليات اعتماد الجدول الزمني لإجراء امتحان العمارة الموحد من خلال بحث محاور الامتحان ومدته وطرائق القياس وسبل تنمية مقدرات المعنيين مؤكدين أهمية تحليل نتائج الاختبار وفق بحوث واستراتيجيات بهدف تطويره علما أن الاختبار أقر مؤخرا كشرط للتخرج والتقدم للدراسات العليا.

ومن مهام المجلس الذي يضم خبرات أكاديمية مميزة في مجال الهندسة المعمارية “إعداد الدراسات الإحصائية الوطنية لوضع الاستراتيجيات والخطط التنفيذية في مجال العمارة وتشكيل فرق عمل بحثية لإجراء الابحاث والدراسات الاحصائية في مجال القياس والتقويم الخاص بالعمارة وإعداد كتيبات ودلائل ارشادية حسب المحاور المقررة للامتحان الوطني واقتراح قائمة بأسماء المراجع الخاصة بالعمارة”.

كما ينظم المجلس الذي تم تشكيله مؤخرا في اطار خطته التدريبية دورات للكادر التدريسي في اختصاص العمارة بالجامعات الحكومية والخاصة في مجالات القياس والتقويم ودورات تدريبية تعليمية وارشادية في مجالات عمل المركز ونشر ثقافة القياس والتقويم وفق المحاور الموضوعة للاختبارات الوطنية.

يذكر ان مركز القياس والتقويم المحدث بموجب المرسوم التشريعي رقم 15 لعام 2012 يهدف إلى تطوير الاختبارات وقياس مخرجات التعليم العالي وضمان وقياس صدقيتها وإجراء الدراسات التقويمية لتطوير عملية التعليم والتعلم واستثمار وتوظيف القوى البشرية في مكانها الصحيح بما يسهم في تعزيز ثقة الرأي العام بالتعليم العالي في سورية.

انظر ايضاً

للمرة الثانية.. فتح التسجيل للطلاب القدامى والمستجدين في المعاهد التقانية

دمشق-سانا أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليوم للمرة الثانية إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب …