عمال درعا يطالبون بالتطبيق الفعلي لعقود التأمين الصحي

درعا-سانا

طالب عمال محافظة درعا بتعديل نظام صندوق التكافل الاجتماعي لزيادة الخدمات المقدمة للعاملين في الدولة وتثبيت العاملين ضمن برنامج تشغيل الشباب وفقا لنظام العقود السنوية وتشميلهم بالتامين الصحي.

ودعا المشاركون في المؤتمر السنوي لاتحاد عمال محافظة درعا المنعقد اليوم إلى الزام شركات التامين بفتح مكاتب لها في درعا والتطبيق الفعلي لعقود التامين وشمولها لجميع أفراد الأسرة وإحداث دوائر ضمن المؤسسات الحكومية لمتابعة مدى التقيد بتطبيق هذه العقود واصدار بطاقة صحية لمعالجة العمال وأسرهم ضمن المشافي والمراكز الصحية العامة.

وطالبوا بتأمين الكساء العمالي لعمال فوج الإطفاء والزام الجهات العامة بتسديد ما عليها من ذمم مالية للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية والمصارف العامة العاملة في المحافظة ورفد شركة الكهرباء بالكوادر اللازمة وزيادة الاعتمادات المالية المخصصة لعمالها وتوفير وسائل نقل من وإلى مراكز العمل اضافة الى تخفيض اسعار مستلزمات الانتاج الزراعي وتوفيرها بكميات مناسبة و تامين جبهات عمل جديدة للشركات الانتاجية وتعيين عمال في الشركات والمؤسسات بدل المتسربين واحتساب نسبة من الريوع العقارية للعاملين في مجال العقارات.

ودعا رؤساء مكاتب النقابات إلى إعادة منح القروض من المصارف العامة لذوي الدخل المحدود وتجديد العقود السنوية لذوي الشهداء ورفد مديرية الشوءون المدنية بالكوادر اللازمة و الاسراع في تأشير قرارات العمال المثبتين في فرع الحبوب و تسليم رواتب الموظفين في ازرع و الصنمين بمكان عملهم وتوزيع تعويض العمل الاضافي لعمال الزراعة بشكل عادل .

وأكد محافظ درعا محمد خالد الهنوس أن المحافظة تبذل جميع الجهود اللازمة للحفاظ على المكاسب العمالية ومحاربة الارهابيين الذين يسعون الى النيل منها لافتا الى دور العمال في مواصلة العمل والانتاج ومحاربة الشائعات التي تبثها قنوات الاعلام المغرض التي تهدف للنيل من صمود الشعب السوري .

وشدد على ضرورة الحفاظ على المال العام وتحسين واقع الزراعة وتقديم مستلزمات الانتاج لجميع المناطق الزراعية و الالتزام بالدوام في الدوائر الحكومية وتقديم جميع الخدمات اللازمة للمواطنين مشددا على دور النقابات في الرقابة والإشارة إلى مواقع الخلل ومعالجتها ضمن القوانين والانظمة النافذة .

من جانبه بين رئيس اتحاد عمال المحافظة احمد الديري أن الاتحاد سيعمل بالتعاون مع الجهات المعنية لحل جميع مشاكل العمال المطروحة بالتوازي مع وضع حد لتجار الأزمة و المتلاعبين بقوت الناس.

ولفت برهان عبد الوهاب عضو المكتب التنفيذي لاتحاد عمال سورية الى أهمية المنظمات واللجان النقابية ودورها الفعال في متابعة أمور العمال ومعالجة مشاكلهم مشيرا الى ضرورة العمل على تحسين المستوى المعيشي للعمال والمساهمة في إعادة الإعمار وعدم تهاون الاتحاد العام في صون حقوق العمال ومتابعة شوءونهم مع الادارات المعنية لتحسين واقع العمل ووضع حلول للمشكلات التي تعترضهم .

وأشار امين فرع درعا لحزب البعث العربي الاشتراكي كمال العتمة الى اهمية تفعيل المصالحة الوطنية بالتزامن مع محاربة الإرهاب ودور العمال في التوعية بحقيقة الموءامرة التي تتعرض لها سورية واعادة جميع من غرر بهم الى حضن الوطن .

وتخلل المؤتمر التصديق على التقارير المقدمة وتقرير لجنة الرقابة و التفتيش ومدقق الحسابات اضافة الى تفويض مجلس الاتحاد في تعديل صندوق التكافل الاجتماعي .

حضر المؤتمر رئيس مجلس المحافظة هاني الحمدان و اعضاء قيادة فرع درعا لحزب البعث و بعض اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد ومديري المؤسسات الحكومية ورؤساء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية وعدد كبير من العمال .

ويتألف مجلس اتحاد عمال درعا من 31 عضوا و المكتب التنفيذي من 7 أعضاء ولدى الاتحاد 11 نقابة و89 لجنة نقابية ويصل عدد عمال الاتحاد443ر28 الف عامل .

انظر ايضاً

روسيا تطالب الناتو بتقديم ضمانات عاجلة بعدم التوسع شرقاً

موسكو-سانا طالب مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف حلف الناتو بتقديم ضمانات عاجلة وموثقة بعدم التوسع …