صفية: اتخاذ الترتيبات اللازمة لاستقبال موسم القمح وتشديد الرقابة على الأسواق

دمشق-سانا

طلب وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك حسان ماجد صفية من المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب ومديرياتها في المحافظات اتخاذ كل الترتيبات اللازمة لاستقبال موسم القمح للعام الحالي وتخزينه والمحافظة عليه بأفضل الطرق والوسائل المتبعة.

وأوضح صفية خلال اجتماعه بإدارة المؤسسة ومديري فروعها في المحافظات بحضور معاون الوزير عماد الأصيل أن الحكومة تعمل بكل طاقاتها لتوفير مواد القمح والطحين والخميرة والمازوت اللازمة لصناعة الرغيف، مؤكدا استعداد الدولة لتقديم مختلف أشكال الرعاية والدعم لمؤسسة الحبوب للنهوض بمهامها ودورها في تأمين المادة الأولية الرئيسية لصناعة القمح.

إلى ذلك ناقش مديرو فروع المؤسسة في اجتماعهم السنوي الواقع الانتاجي والتسويقي للحبوب والجهود المبذولة لاستمرار توفير الحبوب اللازمة لصناعة الخبز وتوفير احتياجات استقبال الموسم الحالي من أكياس الخيش والشوادر والرقائق البلاستيكية وإجراءات تعقيم القمح.

ودعا المدير العام للمؤسسة موسى نواف العلي مديري الفروع إلى التنسيق مع اللجان الفرعية بالمحافظات لاختيار مراكز التخزين في المناطق الآمنة و التقيد بتعليمات الشراء الموضوعة من قبل المؤسسة والنهوض بمسؤولياتهم وفق القوانين والأنظمة النافذة.

من جهة ثانية طلب الوزير صفية خلال اجتماعه بعناصر حماية المستهلك و الأسرة التموينية بريف دمشق تشديد الرقابة على الأسواق و ضبط حركة أسعار البيع و الشراء والتزام الباعة بنشرة الأسعار الصادرة عن مديريات التجارة الداخلية والحيلولة دون وقوع حالات غش والتواجد بشكل مستمر بالأسواق وسحب عينات وخاصة من المواد الغذائية.

وأكد ضرورة تطبيق نسب الأرباح على مختلف السلع التي اقرتها الوزارة وأن يكون عناصر حماية المستهلك أداة توعية و إرشاد وتوجيه و نصح إلى جانب دورهم في تطبيق الأنظمة والقوانين وقمع المخالفات لافتا إلى حرص الدولة على استمرار توفير المواد الغذائية والاستهلاكية الرئيسية للمواطنين بمواصفات ونوعية جيدة و بأسعار تنافسية.

واستمع الوزير من رؤساء دوائر المديرية وعناصر حماية المستهلك إلى المشكلات التي يتعرضون لها خلال تأدية مهامهم في ضبط المخالفات والشروط الواجب تنفيذها في تنظيم الضبوط والاغلاقات وضرورة تحليل المنتج من المواد الغذائية من المعمل قبل طرحه في الأسواق بما يضمن سلامة الغذاء و ضرورة التعاون والتنسيق بين كل أجهزة الرقابة والقضاء في المحافظة والسبل الكفيلة بتطوير عمل عناصر حماية المستهلك.

حضر اللقاء الأول معاونا الوزير عماد الأصيل وجمال الدين شعيب ومديرو حماية المستهلك محمد باسل الطحان والتجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق لؤي سالم.

انظر ايضاً

صناعيو الأدوات الكهربائية يطلبون مهلة لتقديم بيانات الكلفة

دمشق-سانا ركز لقاء وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عمرو سالم مع صناعيي الأدوات المنزلية …