الشريط الإخباري

كوكبة من شعراء حلب يزينون احتفالية اليوم العالمي للشعر

حلب-سانا

زين كوكبة من شعراء حلب بنصوص وجدانية وغزلية احتفالية اليوم العالمي للشعر التي استضافها مقر فرع اتحاد الكتاب العرب في المدينة.

بداية المهرجان الذي أقامه فرع اتحاد الكتاب ومديرية الثقافة كانت مع الشاعر الدكتور خلدون سراج الدين الذي ألقى قصيدتين الأولى وجدانية صوفية بعنوان أحرف الصلصال تحدث فيها عن الوجدانيات الداخلية والحوار الداخلي في نفس الإنسان الذي لا ينقطع والثانية غزلية بعنوان حب لا يغيب، لافتاً إلى أهمية المهرجان لإظهار إمكانيات الشعراء وتمايزهم.

وقرأ الشاعر حسن عاصي الشيخ قصيدتين الأولى حملت عنوان فواتح والثانية بعنوان هكذا كل صباح معرباً عن سعادته بالمشاركة إلى جانب مجموعة من الشعراء لإحياء هذا اليوم ولاسيما أن الشعر يلعب دوراً مهماً في عملية تعميق الوعي الوطني وتنمية الحس الجمالي بمواجهة قباحة الظلم والاستعمار.

وقدمت غالية خوجة قصيدتين تتحدث الأولى عن الرؤية والوطن والشهادة والروح بعنوان وطن شرف إخلاص والثانية بعنوان شبهت ام لم اشبه لهم متمنية أن يصبح هذا المهرجان تقليداً سنوياً نحتفل به كل عام بالشعر على مختلف أنواعه.

محمد حجازي الذي ألقى قصيدة وجودية تعبر عن القلق والبحث عن الذات ضمن هذا العالم المليء بالآلام رأى أن المهرجان يتيح للشعراء التعبير عن قلقهم الذي يصنع الكلام الجميل ويعبر عن مكنونات الحياة باتجاه عالم أكثر جمالاً منوهاً بأهمية الاحتفال ليعبر كل شاعر بطريقته الخاصة عن الألم والأمل القادم لصنع افاق جميلة عبر معايير جمالية تكتشف العالم بطريقة مختلفة.

زينب شحود

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency