الشريط الأخباري

أحزاب لبنانية تدين الإجراءات القسرية الأمريكية ضد سورية

بيروت-سانا

أدانت حركات وأحزاب وهيئات لبنانية بشدة الإجراءات الاقتصادية الأمريكية والغربية أحادية الجانب ضد سورية والتي تجسدت خلال الأيام الماضية بما يسمى “قانون قيصر” مؤكدة أن هذه الإجراءات ليست سوى محاولة يائسة للتأثير على صمود سورية بوجه الإرهاب وداعميه.

وأكد المكتب السياسي لحركة أمل اللبنانية في بيان أن الرهان على مزيد من الضغوط على الشقيقة سورية الشريكة في النصر والدماء والتضحيات والمقاومة سيفشل موضحا أن سورية كانت وما زالت سند وحصن مقاومة اللبنانيين للعدو الإسرائيلي.

بدوره اعتبر حزب الاتحاد اللبناني أن ما يسمى بـ “قانون قيصر” والإجراءات الأمريكية القسرية المفروضة على سورية هي حلقة من حلقات التآمر عليها ودورها في مقاومة المشروع الغربي الصهيوني الذي يريد السيطرة على المنطقة العربية بما يخدم التغلغل الإسرائيلي داخل مجتمعاتنا العربية.

وأدان الحزب هذه الإجراءات ولا سيما أنها تأتي في ظل أزمة وباء كورونا والتي يعاني منها الشعب السوري مثله مثل كل شعوب العالم لافتا إلى أنها تأتي في الوقت الذي يحتاج فيه العالم إلى تعاون دولي بعيدا عن الصراعات السياسية لإنقاذ البشرية من هذا الوباء القاتل.

من جهته جدد تجمع العلماء المسلمين في لبنان إدانته وشجبه الإجراءات القسرية الأمريكية ضد سورية مشددا على رفض الضغوطات التي تمارس على لبنان للمشاركة في تطبيقها.

ودعا التجمع إلى التنسيق والتعاون بين الحكومتين اللبنانية والسورية في المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

انظر ايضاً

سياسي مصري: الإجراءات القسرية الأمريكية ضد سورية جائرة

القاهرة-سانا أدان نائب رئيس حزب التجمع التقدمي المصري والبرلماني السابق عاطف مغاوري الإجراءات القسرية الأمريكية …