كتاب مقاربات نقدية في الشعر والرواية عن تجارب أدباء سوريين ولبنانيين

دمشق-سانا

(مقاربات نقدية في الشعر والرواية) كتاب جمع بين الدراسة والنقد للباحث إياد مرشد شمل الشعراء نزار قباني وعبد الكريم الناعم ويوسف المسمار والروائي هاني الراهب معتبراً أن كل واحد من هؤلاء نموذج بنيوي على الساحة الأدبية المعاصرة.

يستهل مرشد كتابه بتعريف الشعر على أنه ليس تخيلاً وهمياً وإنما إدراك ويأتي التخيل الجميل ليرفعه من عالم الوهم ويربطه بعالم الواقع والحس وفق ما جاء في تعريفه عبر التاريخ.

وفي كتابه سلط مرشد الضوء على البنية التركيبية للشعر الذي كتبه الشاعر عبد الكريم الناعم ومدى انتماء قصائده لبيئته ورفضه الانسلاخ عن هذه البيئة بما في ذلك الانتماء إلى سورية معتبراً مجموعة الناعم الأخيرة (لأقمار الوقت) بمثابة الوثيقة الأدبية التي عبرت عن حبه لمدينته ووطنه وذلك عبر أسلوب غلب عليه المنطق التحليلي حسب رؤية الباحث.

واعتبر مرشد أن روايات الراهب تسهم في إدخال القارئ عالما مجهولاً وإعطائه خلفية ما يدور في الخاص والعام وارتباط اللحظة الحياتية التي ترتبط بها الشخصيات مبيناً أن الراهب يميل إلى الإيجاز والتكثيف الزمني مع حرصه على عدم تقديم ماضي الشخصية جملة واحدة بل ينثره على امتداد الرواية إضافة إلى دراسة الزمن النفسي والطبيعي والكوني عند الراهب.

في حين نظر مرشد للشاعر يوسف المسمار من خلال إيمانه القومي والتزامه الوطني وبنية شعره التي تظهر فيها وسائله الحياتية وعقيدته السياسية وموقفه الوطني ومنهجه الجمالي.

أما نزار قباني فذهب إليه مرشد في دراسة الشكل والمضمون وإدراك النسيج الداخلي للقصيدة الذي يعتبر المكون الأساسي من القيم والآراء والأحاسيس الكامنة بأعماق الشاعر ووعيه الاجتماعي وعمقه ورؤيته السياسية.

وأشار مرشد إلى أن نزار كان الأكثر حضوراً في النصف الثاني من القرن العشرين لأنه “حاول المغامرة في موضوعاته الشعرية” فلم يكتف بالغزل بل كتب الشعر السياسي وواجه الواقع العربي والتخلف بشكل مبتكر جديد ما أفسح أمامه المجال ليتقدم على كثير من الشعراء.

الكتاب الصادر عن دار سين للطباعة والنشر والتوزيع ودار الهيثم والذي يقع في 147 صفحة من القطع المتوسط اتجه إلى أشكال متعددة في الدراسة والنقد وفق رؤية تحليلية ارتكزت على معرفة الكاتب بواقع الشعراء والأدباء الذين كتب عنهم بحثه.

محمد خالد الخضر

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency