محافظة ريف دمشق تكرم نحو ألف عائلة شهيد

ريف دمشق-سانا

بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين لحرب تشرين التحريرية كرمت محافظة ريف دمشق نحو ألف عائلة من ذوي وأسر الشهداء والمحاربين القدماء من الضباط وذلك ضمن مهرجان نظمته في قصر المؤتمرات بدمشق.

وتضمن مهرجان التكريم مجموعة مقطوعات موسيقية لأوركسترا أورفيوس بقيادة المايسترو أندريه معلولي تحاكي دمشق وتاريخها وعظمتها وبانوراما عن التراث الغنائي المحلي في جميع المحافظات.

وشارك الفنان الكبير دريد لحام الفرقة الموسيقية بأغنية عن سورية فيما شارك فنانون آخرون الحضور والفرقة أغنية بكتب اسمك يا بلادي.

معاون وزير الدفاع العماد محمود شوا قال في كلمة له خلال المهرجان إن الشهيد الذي رسم خارطة النصر ومستقبل الوطن بمداده هو عنوان الكرامة ورمز التضحية وإن الشهادة كانت وما تزال العنوان العريض لكل شريف رفض الذل وتمسك بقدسية الأرض.

وفي كلمة مماثلة أكد محافظ ريف دمشق المهندس علاء منير ابراهيم أن تشرين التحرير والتصحيح يجسدان البناء والإعمار والتمسك بحقوق سورية وقضاياها والدفاع عنها مبيناً أن شمس تشرين ستبقى ساطعة بهمة رجالها وشعبها وجيشها.

ومن لبنان قدم الشاعر الكبير نزار فرنسيس باقة من شعره وقال: الشهداء لبسوا جروحهم كون .. ت يفلوا والأرض عم تشرق عليهم .. وطلعوا وصاروا للسما يعلوا ت الشمس صارت تحت رجليهم.

وفي تصريحات لمندوبة سانا عبر عدد من أسر وذوي الشهداء عن فخرهم واعتزازهم بشهادة ابنائهم مؤكدين أن حب الوطن يفوق أي حب وأنهم مستعدون لتقديم أغلى ما لديهم فداء له.

إيمان حسن عوان من الكسوة أكدت أن أخاها الشهيد ضحى فداء للوطن وقالت ربيعة الرز من دوما إن استشهاد ولدها زادها قوة والله منحها الصبر لأن دماء الشهداء سطرت بطولة ونصراً فيما أكد والد الشهيد تاج الدين وهبة أن ابنه ضحى بأغلى ما لديه لنحيا وتحيا سورية.

صلاح محمد بكري والد الشهيد أحمد بين أن شهداء سورية سيبقون منارة للأجيال الجديدة ليستمروا بحماية الوطن والدفاع عنه.

حضر الاحتفال أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي رضوان مصطفى ورئيس جامعة دمشق الدكتور محمد ماهر قباقيبي ورئيس الاتحاد العام لنقابات العمال جمال القادري ورئيس منظمة اتحاد شبيية الثورة معن عبود.

سفيرة اسماعيل

 

انظر ايضاً

إحداث وتوسعة مناطق صناعية في ريف دمشق

ريف دمشق-سانا ينصب التركيز حاليا على إحداث وتوسعة مناطق صناعية في مختلف مدن محافظة ريف …