الشريط الأخباري

الجيش العربي السوري يعيد الأمن والاستقرار لأحياء جديدة شرق حلب..لا صحة للشائعات عن سيطرة تنظيم “داعش” على مطار التيفور-فيديو

محافظات-سانا

أعلن مصدر عسكري مساء اليوم إعادة الأمن والاستقرار إلى عدد من الأحياء والمناطق في الجهة الجنوبية الشرقية من مدينة حلب.

وأشار المصدر في تصريح لـ سانا إلى أن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة أعادت الامن والاستقرار إلى حي بستان القصر وتواصل مطاردتها لفلول الارهابيين في المنطقة.

ولفت المصدر في وقت سابق اليوم إلى أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة أعادت الأمن والاستقرار إلى “أحياء الشيخ سعيد والشحادين ومنطقة الإسكان وكرم الأفندي وكرم الدعدع والصالحين وصولا إلى جسر الحج والجلوم وباب المقام والفردوس وقلعة الشريف”.

وأضاف المصدر إن وحدات الجيش “تتابع تقدمها باتجاه أحياء الكلاسة وسوق الهال وتلاحق فلول الإرهابيين الفارين إلى السكري والمشهد والعامرية والأنصاري وسط انهيار كبير في معنويات الإرهابيين”.

وبين المصدر أن وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري بدأت بإزالة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها الارهابيون في الشوارع والساحات قبل اندحارهم وفرارهم أمام تقدم الجيش.

وذكر مراسل سانا فى حلب في وقت سابق اليوم أن وحدات الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة أعادت الامن والاستقرار إلى أحياء الشيخ سعيد الفردوس وكرم الدعدع فى القسم الجنوبي الشرقي من المدينة.

وفي ريف حلب الشرقي ذكر مصدر عسكري أن وحدات من الجيش دمرت 5 عربات مزودة برشاشات ثقيلة بمن فيها من إرهابيي “داعش” في قرية الزيدة .

وتقوم وحدات من الجيش العربي السوري والقوات الرديفة بعمليات دقيقة لاجتثاث الإرهابيين من الأحياء الشرقية لمدينة حلب حيث أعادت أمس الأمن والاستقرار الى حى الاصيلة جنوب شرق قلعة حلب وإلى القسم الجنوبي الشرقي لحى كرم الدعدع.

مصدر عسكري: لا صحة للشائعات عن سيطرة تنظيم “داعش” على مطار التيفور.. والطيران الحربي يدمر عشرات العربات للتنظيم التكفيري بريف حمص الشرقي

ونفى مصدر عسكري ما تداولته بعض وسائل الاعلام الشريكة في جريمة سفك الدم السوري حول سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي على مطار التيفور.

وقال المصدر في تصريح لـ سانا: “إن مطار التيفور ينفذ مهامه على الوجه الأكمل ولا صحة للأنباء التي تبثها القنوات المغرضة عن سيطرة تنظيم (داعش) الإرهابي على المطار”.

وأضاف المصدر: إن “سلاح الجو دمر عشرات العربات لتنظيم (داعش) الإرهابي خلال طلعات نفذها بعد ظهر اليوم على تجمعاته في مناطق الباردة وقصر الحير ومحيط حقل المهر النفطي”.

ولفت المصدر في وقت سابق اليوم إلى أن “سلاح الجو دمر عربات مزودة برشاشات وأوقع قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيي (داعش) في منطقة الباردة وقريتي رحوم وعنق الهوى ومنطقة وادي النعيمي”.

وأفاد المصدر بأن الطلعات الجوية طالت تجمعات وأرتال آليات لإرهابيي (داعش) في منطقة السخنة ومحيط مدينة تدمر وأدت إلى “مقتل العشرات من إرهابيي التنظيم التكفيري وتدمير عربتين مصفحتين وعربة مزودة برشاش”.

ودمر الطيران الحربي أمس عشرات الآليات والعربات لإرهابيي (داعش) أثناء تحركها على عدة محاور باتجاه مدينة تدمر وخاضت وحدات من الجيش اشتباكات عنيفة مع التنظيم التكفيري الذي هاجم بأعداد كبيرة وبالسيارة المفخخة النقاط العسكرية في محيط المدينة.

وارتكب إرهابيو “داعش” أمس مجزرة بحق الأهالي الخارجين من مدينة تدمر هربا من إرهاب التنظيم التكفيري وراح ضحيتها العديد من الأطفال والنساء.

الطيران الحربي يدمر آليات لتنظيم “داعش” ويقضي على العشرات من إرهابييه في ريف حمص الشرقي

وفي ريف حمص نفذ الطيران الحربي في الجيش العربي السوري طلعات جوية مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في ريف حمص الشرقي.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن سلاح الجو دمر عربات مزودة برشاشات وأوقع قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيي “داعش” في منطقة الباردة وقريتي رحوم وعنق الهوى ومنطقة وادى النعيمي.

وأفاد المصدر بأن الطلعات الجوية طالت تجمعات وأرتال آليات لإرهابيي “داعش” في منطقة السخنة ومحيط مدينة تدمر وأدت إلى “مقتل العشرات من إرهابيي التنظيم التكفيري وتدمير عربتين مصفحتين وعربة مزودة برشاش”.

وأشار المصدر في وقت لاحق إلى أن سلاح الجو وجه ضربات على تجمعات إرهابيي “داعش” في منطقة الباردة وفي محيط قريتي رحوم وعنق الهوى ومنطقة وادي النعيمي بريف حمص الشرقي ما أدى إلى تدمير عدة عربات مزودة برشاشات لإرهابيي التنظيم التكفيري ومقتل وإصابة العشرات منهم.

وأضاف المصدر: إن سلاح الجو دمر سيارتين مزودتين برشاشات وأوقع عشرات القتلى في صفوف إرهابيي “جبهة النصرة” خلال ضربات جوية على تجمعاتهم في قرية عين حسين الجنوبي والسعن الأسود بريف حمص الشمالي.

ودمر الطيران الحربى أمس عشرات الآليات والعربات لإرهابيي “داعش” أثناء تحركها على عدة محاور باتجاه مدينة تدمر.. وخاضت وحدات من الجيش اشتباكات عنيفة مع التنظيم التكفيري الذي هاجم بأعداد كبيرة وبالسيارات المفخخة النقاط العسكرية في محيط المدينة.

وارتكب إرهابيو “داعش” أمس مجزرة بحق الأهالي الخارجين من مدينة تدمر هرباً من إرهاب التنظيم التكفيري راح ضحيتها العديد من الأطفال والنساء.

القضاء على إرهابيين من “جيش الفتح” وتدمير العديد من الآليات لهم بريفي إدلب واللاذقية

كما دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو تجمعات وآليات لإرهابيي “جيش الفتح” والمجموعات التكفيرية المنضوية تحت زعامته في ريفي إدلب واللاذقية.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن “سلاح الجو في الجيش العربي السوري وجه ضربات مكثفة على مقر للإرهابيين في محيط بلدة كندة بريف جسر الشغور الغربي” في ريف إدلب.

وأكد المصدر أن “الضربات أدت إلى تدمير المقر بالكامل ومقتل 7 إرهابيين وإصابة آخرين”.

وأوقعت غارات الطيران الحربي السوري أمس خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد بين صفوف التنظيمات الإرهابية في قريتي كندة وأم الغار بريف جسر الشغور.

وأشار المصدر إلى أن غارات سلاح الجو على تجمعات الإرهابيين في جبل كفر سندو والنقطة 1154 وقريتي عين البيضة والتفاحية في ريف اللاذقية الشمالي “أدت إلى مقتل وإصابة العشرات من الإرهابيين وتدمير عدد من آلياتهم”.

ودمرت وحدة من الجيش أمس عربة مدرعة محملة بالذخيرة للإرهابيين على محور قرية التفاحية بينما سقط العديد من إرهابيي “جبهة النصرة” بين قتيل ومصاب خلال طلعات جوية على تجمعاتهم ومحاور تحركهم في قريتي تردين وكباني في الريف الشمالي.

وحدات من الجيش تقضي على أعداد كبيرة من الإرهابيين في درعا وريفها

ووجهت وحدات من الجيش والقوات المسلحة ضربات مكثفة على تجمعات وبؤر التنظيمات الإرهابية المرتبطة بالعدو الإسرائيلي في منطقة درعا البلد والريف الغربي والشمالي.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن الضربات تركزت على مقرات وتحصينات التنظيمات الإرهابية في منطقة درعا البلد وغرب كتيبة الدفاع الجوي وبلدة اليادودة بالريف الغربي والشمالي ما أدى إلى “تدميرها مع عدد من الآليات ومقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين”.

ولفت المصدر إلى أن من بين القتلى الإرهابيين إبراهيم المحاميد ومصطفى المسالمة ومحمد الخطيب.

وأعادت وحدة من الجيش أمس الأول الأمن والاستقرار إلى قرية الفقيع وسيطرت على المزارع المحيطة بها في ريف درعا الشمالي بعد أن دمرت آخر تحصينات إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” فيها.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

الشهاوي:هزيمة (قانون قيصر) بمواصلة الجيش السوري لإنجازاته

القاهرة-سانا استنكر المستشار بكلية القادة والأركان المصرية اللواء محمد الشهاوي الإجراءات القسرية المفروضة من قبل …