أسقف الإسكندرية للأرمن الكاثوليك: سورية كانت ولا تزال أرض السلام

القاهرة-سانا

أكد المطران كريكور كوسا أسقف الإسكندرية للأرمن الكاثوليك أن سورية كانت ولا تزال أرض السلام والحضارات منذ آلاف السنين وأرسلت للعالم رسائل العلم والتنوير والمحبة.

وقال المطران كوسا خلال لقائه اليوم الدكتور بسام درويش رئيس البعثة السورية بالقاهرة إن “سورية انتصرت على قوى الظلام والشر وقدمت الشهداء ليستمر السلام” مضيفاً: “نصلي كي تعم المحبة ويظل السلام في كل الأراضي السورية وتقضي على كل عناصر الشر التي تريد لها الخراب”.

كما أكد المطران كوسا أن سورية المحبة والسلام لا بد أن تكمل انتصاراتها على الشر والمؤامرات وهي اليوم بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد وبواسل الجيش العربي السوري وشعبها الصامد تقدم التضحيات فداء للبشرية.

بدوره قال درويش إن سورية حاربت وتحارب الإرهاب نيابة عن العالم ومن أجل البشرية لافتاً إلى أن الشعب السوري استطاع دحر المؤامرة التي استهدفت ضرب وحدته الوطنية بفضل التفافه حول قيادته وجيشه الوطني.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency