الأركان الروسية: واشنطن خرقت معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية

موسكو-سانا

أكد آندري سترلين رئيس الإدارة العامة العملياتية في هيئة الأركان الروسية أن الولايات المتحدة تملك أسلحة قادرة على حمل رؤوس نووية تتجاوز ما تنص عليه معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية الهجومية.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن سترلين قوله في كلمة ألقاها أمام مجلس الدوما اليوم أن قدرات الولايات المتحدة النووية تفوق قدرات بريطانيا وفرنسا مجتمعتين.

وأضاف أن من ضمن مخططات الولايات المتحدة العسكرية نشر صواريخ اعتراضية في الفضاء معتبراً ان هذه الخطوة تعد طريقاً مباشراً نحو عسكرة الفضاء ما يسبب عواقب سلبية للغاية على الأمن العالمي.

ولفت سترلين إلى أن الولايات المتحدة بدأت في أيار الماضي بتحديث منظومة الدفاع الصاروخية “ايجيس اشور” في رومانيا ولم يستبعد أن يكون هناك تجهيز سريع لصواريخ كروز طويلة المدى.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في شباط الماضي أن بلاده ستعلق كل التزاماتها بموجب معاهدة القوى النووية متوسطة المدى على أن تستكمل عملية الانسحاب خلال ستة أشهر إلا إذا عادت روسيا بحسب واشنطن للالتزام بالمعاهدة وتدمير جميع الصواريخ والمنصات والمعدات المتعلقة بها.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

موسكو تعزز قواتها النووية ردا على نشر الدرع الصاروخية الأمريكية

موسكو-سانا كشف رئيس هيئة الأركان العامة الروسية فاليري غيراسيموف عن الخطوات التي تتخذها موسكو لتعزيز …