عودة تدريجية لأصحاب الحرف والصناعات إلى المنطقة الصناعية بدرعا

درعا-سانا

بدأ أصحاب الحرف والصناعات بالعودة التدريجية إلى المنطقة الصناعية بدرعا بعد إنجاز مجلس المدينة والدوائر الخدمية الأعمال الضرورية.

وأشار رئيس مجلس مدينة درعا المهندس أمين العمري في تصريح لمراسل سانا اليوم إلى أن آليات وكوادر المجلس بالتعاون مع الدوائر والمؤسسات الخدمية “الخدمات الفنية والكهرباء والمياه والاتصالات” يقومون حاليا بإعادة تأهيل البنية التحتية لضمان حسن سير العمل الحرفي والصناعي وبالتالي التخلص من انتشار الحرف داخل الأحياء السكنية.

وقال العمري: إن آليات مديرية الخدمات الفنية ومجلس المدينة عملت على إزالة الأنقاض والسواتر الترابية وتم اطلاق حملات تنظيف داخل المنطقة وتعمل الآن شركة الكهرباء على تأمين التيار الكهربائي وإعادة مد الخطوط وتركيب العدادات.

وأوضح أن لدى مجلس المدينة مشاريع قيد التعاقد تتعلق بتعبيد وتزفيت الطرق وصيانة الأرصفة والأطاريف وإعادة تأهيل الإنارة وشبكة الصرف الصحي مؤكدا أن مجلس المدينة يعمل بكل طاقته لإعادة المنطقة لما كانت عليه قبل الأزمة وبالتالي تحسين الواقع الحرفي والصناعي وتحسين إيراداته.

وبالتوازي مع إعادة تأهيل البنية التحتية يعمل الحرفيون والصناعيون على إعادة تأهيل محالهم داعين إلى الإسراع في تأمين خدمات المياه والكهرباء والهاتف.

ودعا رئيس اتحاد الحرفيين في درعا ابراهيم الكفري إلى إيجاد حل لمسألة ضعف التيار الكهربائي في المنطقة الصناعية لإطلاق العمل على الوجه المطلوب مبينا أن الجهات المعنية وعدت بحل المشكلة خلال الأيام القادمة.

وكان مجلس مدينة درعا دعا في فترة سابقة أصحاب الصناعات والحرف إلى إعادة تأهيل محالهم خلال مدة أقصاها 15 يوما تحت طائلة اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتأخرين.

قاسم المقداد

انظر ايضاً

إنجاز نحو 60 بالمئة من أعمال ترحيل الأنقاض بالمنطقة الصناعية بدرعا

درعا-سانا تتابع الورشات الفنية المتخصصة في مختلف القطاعات الخدمية في مدينة درعا وريفها أعمالها لإزالة …