الشريط الأخباري

وفود رسمية وشعبية تزور ضريح القائد الخالد حافظ الأسد بالقرداحة

اللاذقية-سانا

بمناسبة الذكرى الـ 44 للحركة التصحيحية زارت وفود رسمية وشعبية من محافظتي اللاذقية وطرطوس ضريح القائد الخالد حافظ الأسد في مدينة القرداحة ووضعت أكاليل الزهور وقرأت الفاتحة على روحه الطاهرة .

وأكدت الوفود الحكمة التي تمتع بها القائد الخالد في مواجهة المواقف السياسية والوطنية والإنسانية ما جعل سورية رقما صعبا في مختلف المعادلات الاقليمية والدولية منوهين بدوره البارز في قيادة سورية والنهوض بها.

وشددت الوفود على أن قيادة القائد الخالد أرست في سورية عوامل القوة التي برزت جلية خلال الأزمة الحالية فكان لها الدور الأكبر في حالة الصمود السوري ومواجهة مشروع المؤامرة لافتة إلى أن مسيرة النضال التي يقودها السيد الرئيس بشار الأسد في هذه المرحلة هي تتويج لتاريخ من الصمود والبناء .

زار الضريح إبراهيم خضر السالم محافظ اللاذقية و صفوان أبو سعدى محافظ طرطوس والدكتور محمد شريتح أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي باللاذقية وغسان أسعد أمين فرع الحزب بطرطوس وفعاليات حزبية وشعبية وأهلية ودينية وعدد من أسر الشهداء.