الشريط الأخباري

وقفة في عين التينة تضامنا مع أهلنا في الجولان ورفضا لإعلان ترامب

القنيطرة-سانا

بمشاركة عدد من الأسرى السوريين والعرب المحررين من سجون الاحتلال الإسرائيلي وشخصيات وطنية نظمت رابطة العلوم السياسية وفعاليات أهلية اليوم وقفة تضامنية في موقع عين التينة بمحافظة القنيطرة تضامنا مع أهلنا في الجولان السوري المحتل ورفضا لإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأكد مدير الإدارة السياسية اللواء حسن حسن أن الجولان عربي سوري رغم سياسات الاحتلال وإعلان ترامب مبينا أن تنظيم الوقفة على مشارف الجولان المحتل تاكيد للعالم والاحتلال الإسرائيلي أن النبض السوري من دمشق إلى الجولان إلى فلسطين لا يمكن لأي قوة في العالم أن توقفه.

وأشار رئيس رابطة العلوم السياسية الدكتور هاني بركات إلى أن إقامة فعالية خيمة وطن أيضا على تخوم الجولان رسالة للعدو الإسرائيلي بأننا جئنا من كل المحافظات تضامنا مع أهلنا في الجولان المحتل ورفضا لإعلان ترامب الذي أطلقه دون وجه حق.

واستنكر عدنان العزيزية نائب رئيس الرابطة إعلان ترامب الذي لا يساوي قيمة الحبر الذي كتب به فيما أعربت رشا الحمداني عضو الرابطة عن رفض السوريين للسياسة الأمريكية المعادية لحقوق الشعب العربي والتي تتناقض مع القرارات الأممية.

وأعرب المطران عطالله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس في كلمة مسجلة له أذيعت خلال الفعالية عن تضامنه مع الأهالي الصامدين في الجولان السوري المحتل مؤكدا أن إعلان ترامب الأخير حول الجولان ونقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس إجراءات عدوانية وباطلة ولن تغير من الحقيقة التاريخية.

بدوره استنكر رئيس لجنة دعم الأسرى السوريين المحررين والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي الأسير المحرر علي اليونس إعلان ترامب الذي يخالف القوانين والأنظمة الدولية مؤكدا أن الجولان كان وسيبقى عربيا سوريا.

 

انظر ايضاً

وقفة تضامنية من أجل الجولان والقدس في خراج بلدة الخيام اللبنانية

بيروت-سانا أقيمت اليوم وقفة تضامنية من أجل الجولان والقدس في محلة الحمامص في خراج بلدة …