الشريط الأخباري

وقفات احتجاجية رفضاً لإعلان ترامب: الجولان المحتل عائد لا محالة- فيديو

محافظات-سانا

نظمت الفعاليات الرسمية والأهلية في محافظة القنيطرة وقفة احتجاجية في بلدة جبا رفضا لإعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب حول الجولان السوري المحتل.

واستنكر المشاركون في الوقفة الإعلان الذي يعد انتهاكا صارخا لميثاق الأمم المتحدة والقوانين الدولية وتدخلا سافرا في الشؤون الداخلية للدول ذات السيادة.

وعبر عدد من المشاركين في الوقفة في تصريحات لمراسل سانا عن رفضهم المطلق لهذا التصرف الغريب على صعيد العلاقات الدولية الذي يعد دليلا ومؤشرا على تدني وصفاقة سياسة الإدارة الامريكية.

محافظ القنيطرة المهندس همام دبيات أكد أن إعلان ترامب باطل وغير شرعي وصادر عن إدارة تبدي العداء للشعوب وتسهم في سرقة ونهب خيراتها خدمة لمصالحها الاستعمارية التوسعية.

وأكد رياض الفارس أن الجولان كان وسيبقى عربيا سوريا فيما شددت منال العر على إصرار الشعب السوري على تحرير كامل تراب الجولان وعودته إلى السيادة الوطنية.

ولفت وليد اليونس إلى أن الجولان عربي الهوية والتاريخ والإنسان ولا يستطيع ترامب ولا غيره تغيير هذه الحقيقية فيما طالب علي البكر المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية برفع دعوى قضائية على الرئيس الأمريكي لأن هذا الإعلان يعد اعتداء على الأراضي العربية السورية.

أهالي الميادين: الجولان المحتل عائد لا محالة 

كما ندد أبناء مدينة الميادين بريف دير الزور الجنوبي الشرقي خلال وقفة احتجاجية بقرار ترامب حول الجولان المحتل مؤكدين رفضهم القاطع لهذا الإعلان وأنه يعتبر اعتداء على السوريين ودولتهم.

وتجمع أبناء المدينة المحررة من إرهاب تنظيم “داعش” والذين صمدوا في وجهه طيلة سنوات برغم الدعم الأمريكي للتنظيم التكفيري والتغطية على جرائمه بحقهم اليوم في وقفة احتجاجية وسط مدينة الميادين رافعين يافطات تندد بإعلان ترامب العدواني المتماهي مع الاحتلال الصهيوني حول الجولان السوري المحتل.

وأكد الأهالي خلال الوقفة أنهم يقفون خلف الجيش العربي السوري في معارك الشرف والبطولة ضد التنظيمات الإرهابية المدعومة من الدول الراعية للإرهاب وعلى راسها الولايات المتحدة الامريكية وأنهم ماضون معه في عزمه على تحرير كامل الجولان السوري المحتل.

أهالي اللاذقية: إعلان ترامب لن يغير من الواقع التاريخي والجغرافي للجولان السوري 

كما ندد صحفيو اللاذقية خلال وقفة احتجاجية أمام مقر فرع الاتحاد بإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتل.

وأشار المشاركون إلى أن إعلان ترامب لن يغير من الواقع التاريخي والجغرافي للجولان السوري المحتل الذي كان ولا يزال جزءاً لا يتجزأ من سورية، مجددين دعمهم لأهلنا الصامدين في الجولان المحتل.

وأكد رئيس فرع الاتحاد ابراهيم شعبان أن الجولان سيبقى سوريا، مشيراً إلى أن هذه الوقفة هي للتعبير عن رفض إعلان ترامب الظالم المتعجرف الذي لا يستند إلى أي ميثاق أو مرجعية دولية.

وقال عضو المكتب التنفيذي في اتحاد الصحفيين عبد العزيز شيباني إن إعلان ترامب ما هو إلا حلقة من حلقات المؤامرة التي دخلت عامها التاسع على سورية، لافتاً إلى أن سورية التي استطاعت اجتياز الكثير من هذه الحلقات ستنتصر وتعيد الجولان السوري إلى وطنه.

فعاليات أهلية ومحلية في حماة: إعلان ترامب لا قيمة له

وفي حماة نفذت فعاليات أهلية ومحلية وقفة احتجاجية في مدرسة كفربهم التطبيقية  ضد إعلان  ترامب حول الجولان العربي السوري المحتل.

وأشار المشاركون في الوقفة إلى أن الجولان عربي سوري وإعلان ترامب باطل ومناف للشرعية الدولية ويشكل اعتداء على السيادة الوطنية ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية.

وذكر أمين فرع شبيبة الثورة بحماة شادي سعادة لمراسل سانا أن إعلان ترامب لا قيمة له لأن الجولان عربي سوري ولن نتنازل عنه مهما كانت الأسباب والمبررات فالأرض هي الكرامة ولا يمكن التفريط بها.

وقال أمين شعبة الريف لحزب البعث العربي الاشتراكي حكمت ابراهيم: “إن الجولان أرض عربية وكل قراراتهم وأقوالهم لن تجدي نفعا ولن تثنينا عن حقنا المشروع في استعادة كل الأراضي المغتصبة على كامل تراب الوطن”.

وأشارت المدرسة مارغريت مقدسي إلى أن اعلان ترامب هو دعم غير مباشر للإرهابيين لاستكمال إرهابهم على الأرض السورية بعد أن فشل الدعم الأمريكي المباشر لهم بينما أكد عدد من طلاب المدرسة وكادرها التدريسي أن إعلان ترامب غير أخلاقي لأنه لا يمكن لأحد في العالم أن ينصب نفسه وصيا على الجولان العربي السوري لكونه أرضا محتلة وسنعيدها إلى حضن الوطن مهما طال الزمن.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم  0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

وقفة احتجاجية استنكاراً لإعلان ترامب حول الجولان المحتل في دوما