الشريط الأخباري

مظاهرات في مدن ألمانية عدة ضد العنصرية واليمين المتطرف

برلين-سانا

تظاهر الآلاف في عدة مدن ألمانية ضد العنصرية والأحزاب اليمينية المتطرفة والشعبوية بعد الاعتداء الإرهابي البشع على المصلين في نيوزيلاندا والذي ذهب ضحيته 50 شخصا.

وذكر موقع قناة دويتشه فيله الألماني أن العاصمة برلين شهدت تجمعا للآلاف في مظاهرة حاشدة حملت عنوان “مسيرة ضد العنصرية” نظمها اتحاد “الوقوف في وجه العنصرية” في شوارع المدينة.

وحمل المتظاهرون لافتات تندد بالعنصرية والتطرف كتب على إحداها “العنصرية ليست بديلا” وأخرى “جدات ضد اليمين” وثالثة “لا مكان للنازيين” ووقع على الدعوة لهذه المظاهرة كل من أحزاب الخضر واليسار والاشتراكي الديمقراطي إضافة إلى المركز الإسلامي الألماني في برلين.

وأعرب عمدة برلين ميخائيل مولر العضو بالحزب الاشتراكي الديمقراطي عن تأييده للمظاهرة وقال: إن “مهمتنا وواجبنا كأشخاص ديمقراطيين أن نواجه الكراهية والتحريض في كل وقت وكل مكان”.

كما شهدت مدن كولونيا وأيزنآخ وكيمنيتس وفرانكفورت مظاهرات مماثلة ضد العنصرية بينما دعا رئيس اتحاد شباب الاشتراكيين كيفين كونرت في كيمنيتس إلى “مزيد من الشجاعة” في مكافحة العنصرية والتحريض اليميني.

وقال كونرت: “لا يصح أن نتصرف بصورة عادية في تعاملنا مع العنصريات والعنصريين”.

وكان 50 شخصا قتلوا وأصيب العشرات بجروح خطيرة جراء هجوم إرهابي نفذه أسترالي يميني متطرف بأسلحة رشاشة استهدف المصلين في مسجدين بمدينة كرايس تشيرتش في نيوزيلاندا يوم الجمعة الماضي.

انظر ايضاً

ألمانيا توقف بيع الأسلحة للنظام التركي على خلفية عدوانه على الأراضي السورية

برلين-سانا أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أن حكومة بلاده أوقفت تصدير الأسلحة للنظام التركي …