الشريط الأخباري

رئيسة وزراء نيوزيلاندا تتعهد بتعديل قوانين امتلاك السلاح

ويلينغتون-سانا

أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلاندا جاسيندا أرديرن أنه سيتم تعديل القوانين الخاصة بامتلاك السلاح في البلاد عقب الهجوم الإرهابي على مسجدين في مدينة كرايست تشيرتش الذي أدى إلى مقتل وإصابة عشرات الأشخاص.

ونقلت وسائل إعلام عن أرديرن قولها خلال مؤتمر صحفي اليوم: أن “المهاجم كان يمتلك رخصة للسلاح وبوسعي أن أقول لكم شيئا واحدا الآن.. أن قوانين السلاح في بلادنا ستتغير”.

وأشارت أرديرن إلى أن “خمسة أسلحة استخدمها المهاجم الذي حصل على رخصته لامتلاك السلاح في عام 2017 وزار العديد من الدول” مضيفة أن “استخبارات البلاد وشرطتها تركز جهودها على متابعة التطرف بشتى أنواعه ونظرا للمؤشرات العالمية للتطرف اليميني فقد كثفت استخباراتنا التحقيقات في هذا المجال”.

وبينت رئيسة الوزراء النيوزيلاندية أن الأشخاص الأربعة الذين اعتقلوا إثر الهجوم لم يكونوا تحت المراقبة في نيوزيلندا ولا في أستراليا لافتة إلى أنه تم اطلاق سراح أحدهم لأنه تبين أنه وصل إلى مكان الهجوم لمساعدة الشرطة.

وكشفت أرديرن أن منفذ الهجوم الاسترالي اليميني المتطرف برينتون تارانت لم يكن من سكان مدينة كرايست تشيرتش وكان يقيم في مدينة داندين جنوبي البلاد.

وكان 49 شخصا قتلوا وأصيب العشرات بجروح خطيرة جراء هجوم إرهابي نفذه استرالي يميني متطرف بأسلحة رشاشة استهدف المصلين في مسجدين بمدينة كرايس تشيرتش في نيوزيلاندا صباح اليوم.