الشريط الأخباري

أسماء الرزج.. مواهب فنية متعددة في مجال الرسم

الحسكة-سانا

تتنوع المواهب الفنية التي تتميز بها الشابة أسماء الرزج في مجال الرسم حيث تشمل الفحم والرصاص والألوان الزيتية والرسم على الرمل والبلور والمياه في ظل مساعيها المستمرة لصقل وتطوير موهبتها.

أسماء من مواليد الحسكة عام 1997 تدرس في قسم الرياضيات نشأت على حب الرسم والألوان والتشكيل الفني وتفتحت بدايات موهبتها مع فن الرسم بالفحم وقلم الرصاص لتنتقل بعدها إلى الألوان الزيتية ولتجد نفسها مع مرور الأيام تتعلم باقي أصناف الرسم إما بجهود شخصية طورتها ذاتيا أو بالتعلم من الغير وفق ما ذكرت في حديث لمراسل سانا.

وتقول أسماء: جذبتني في البداية طريقة الرسم على البلور كونها تخرج عن النمطية الفنية في الرسم على الورق أو القماش ولكن واجهتني مشكلة تأمين مستلزماتها وغلاء أسعارها ولا سيما قلم التوليب وهو العنصر الأساسي بهذا النوع من الرسم فقمت بابتكار عصارة من مادة النايلون زودتها بغطاء وأنبوب معدني يخرج من نهايته اللون بعد أن جهزت خليطا من المواد الصمغية والألوان وباشرت الرسم وبهدف تطوير تجربتي التحقت بأحد المراسم الخاصة.

وتبين أسماء أنها انتقلت بعد ذلك إلى تعلم فن الرسم على الرمل وتقول: “هي تجربة جميلة فيها الكثير من الحيوية وتحتاج إلى نوع معين من الرمل القابل للتشكل وعندما لا أجده استعيض عنه بمواد أخرى كالقصب الملون”.

وتكمل أسماء مسيرة موهبتها بتعلم فن الرسم على المياه المعروف باسم الإيبرو الذي يتضمن تشكيل مواضيع مختلفة بالألوان على وجه المياه.

الرسم بالفحم أو الألوان الزيتية وفق أسماء يعالج مواضيع مختلفة فيما يتميز الرسم على البلور والمياه بالزخارف النباتية والمناظر الطبيعية المبتكرة أما الرمل فيعالج رسومات الطبيعة الصامتة أو الشخصيات والوجوه.

واليوم ترتاد أسماء مختبر الابتكار التابع لمشروع سوا للتنمية الشبابية بمدينة الحسكة والذي أمن لها ما تحتاجه من أدوات مختلفة واضعة موهبتها وخبرتها في الرسم أمام كل من يرغب بالتعلم من رواد المختبر وتتطلع في الوقت ذاته لإقامة معرض فني يضم جميع أعمالها.

نزار حسن