الشريط الأخباري

بمشاركة سورية.. الأمم المتحدة تحيي الذكرى السبعين لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

نيويورك-سانا

أحيت الجمعية العامة للأمم المتحدة الذكرى السبعين لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والذكرى السنوية الخامسة والعشرين لإعلان برنامج عمل فيينا من خلال مجموعة جلسات رسمية وفعاليات بمشاركة الوفد الدائم للجمهورية العربية السورية.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس في بيان له بهذه المناسبة إلى أن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان يعبر عن تطلعات الشعوب في كل مكان ما جعله الوثيقة الأكثر أهمية على مستوى العالم معتبرا أن التحدي هو ترجمة هذا الإعلان إلى واقع يعيشه الناس في كل مكان.

وتضمنت الفعاليات على مستوى الجمعية العامة حفل منح جوائز الأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان لعام 2018 لعدد من الناشطين الدوليين في هذا المجال.

من جانبه شارك الوفد الدائم للجمهورية العربية السورية في الاجتماع العام رفيع المستوى لإحياء الذكرى السنوية العشرين لاعتماد الإعلان المتعلق بحق ومسؤولية الأفراد والجماعات وهيئات المجتمع في تعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية المعترف بها عالميا.

وأدلى ممثل الوفد ببيان أكد فيه على أن بعض الدول تستغل المفاهيم النبيلة لحقوق الإنسان والصكوك والآليات الدولية في هذا المجال كأدوات يتم تسليطها على بعض الدول.

وأشار إلى المعايير المزدوجة التي لا تراعي حقوق الإنسان مثل فرض تدابير اقتصادية قسرية أحادية الجانب أو تبرير استمرار الاحتلال وممارساته الإجرامية بحق أهلنا في الأراضي المحتلة.

انظر ايضاً

نيجيريا تتولى الرئاسة الدوريةالقادمة للجمعية العامة للأمم المتحدة

الأمم المتحدة-سانا انتخبت الدول الأعضاء في الجمعية العامة للأمم المتحدة ممثل نيجيريا الدائم السفير تيجاني …