الشريط الأخباري

وفد مجلس الشعب في مؤتمر البرلمانيين الشباب: سورية حافظت على التعليم المجاني رغم الحرب

باكو-سانا

ناقش المشاركون في المؤتمر العالمي الخامس للاتحاد البرلماني الدولي للشباب اليوم كيفية حماية مصالح الشباب المستقبلية وسبل تعزيز دورهم في إعداد السياسات وحماية البيئة.

وفي كلمة له خلال جلسات المؤتمر المقام في العاصمة الأذربيجانية باكو أوضح رئيس الوفد عضو مجلس الشعب عمر العاروب أن سورية رغم الحرب التي تتعرض لها حافظت على التعليم المجاني لأبنائها واستضافت أكثر من 30 ألف طالب من الدول المجاورة والصديقة، لافتاً إلى أن الشباب السوري تعرض لفقدان العديد من مقومات العلوم المتطورة نتيجة الأعمال الإرهابية التخريبية للمنشآت التعليمية والحصار الاقتصادي على سورية.

وطالب العاروب البرلمانيين الشباب بالعمل على كل الصعد في بلدانهم والمؤتمرات الدولية لرفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري لما سببته من تداعيات سلبية على كل القطاعات ولا سيما في ما يتعلق بمستلزمات تعليم الأجيال القادمة.

بدوره بين عضو مجلس الشعب مهند زيد أن سورية تعمل على إعادة بناء المدارس المدمرة بفعل الإرهاب انطلاقا من إيمانها بأولوية إعادة بناء البشر قبل الحجر ولأن العلم هو الضمانة الأساسية لكل أفراد المجتمع.

ولفتت عضو المجلس منال الشيخ أمين في كلمتها إلى أن شباب سورية أثبتوا أنهم واعون وواثقون بأنفسهم وقادرون على تحمل المسؤوليات، مبينة أن الشباب السوري له دور مهم في كل المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ويسهم في جميع المشاريع والأنشطة التي تعود بالفائدة على المجتمع.

وفي السياق ذاته زار أعضاء الوفد الذي يضم أيضا “محمد همام مسوتي وهزار الدقس” ممر الشهداء في العاصمة باكو ووضعوا الزهور على صرح الشهداء وزاروا الجمعية الوطنية الأذربيجانية.

وبدأت أعمال المؤتمر أمس بعنوان “تعزيز الاستدامة وحماية مصالح الأجيال القادمة” بمشاركة 48 دولة بينها سورية.

انظر ايضاً

مجلس الشعب يناقش أداء وزارة الصحة وقانون جدولة وإعفاء قروض المصرف الزراعي من الفوائد

دمشق-سانا ناقش مجلس الشعب خلال أعمال جلسته الأخيرة من الدورة الثامنة للدور التشريعي الثاني المنعقدة …