الشريط الأخباري

أعضاء سابقون بمجلس الشيوخ يحذرون من سياسات ترامب

واشنطن-سانا

حذر 44 عضوا سابقا في مجلس الشيوخ الأميركي من المخاطر البالغة التي تحدق بالولايات المتحدة بسبب سياسات الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وأكد أعضاء المجلس الذين ينتمون إلى الحزبين الجمهوري والديمقراطي في مقالة نشرت في صحيفة “واشنطن بوست” أمس.. “إن الجميع يتشاطر الرأي بأن الولايات المتحدة تدخل مرحلة خطيرة ونحن نشعر أن من واجبنا أن نرفع صوتنا بشأن مخاطر بالغة تهدد دولة القانون والدستور ومؤسساتنا الحاكمة وأمننا القومي”.

ووصفوا الوضع الحالي في الولايات المتحدة بأنه أزمة دستورية مضيفين.. “إننا عند نقطة انعطاف حيث المبادئ الجوهرية التي تقوم عليها الديمقراطية ومصالح أمننا القومي على المحك وعلينا الحفاظ على سيادة القانون وقدرة مؤسساتنا على العمل بحرية واستقلالية”.

وحض موقعو المقالة أعضاء مجلس الشيوخ الحاليين والمقبلين على ضمان ألا يحل “الولاء الحزبي والمصالح الفردية محل المصالح الوطنية” في وقت تشهد فيه الولايات المتحدة انقساما عميقا بين الجمهوريين والديمقراطيين منذ تولي ترامب السلطة.

ورأوا أن الطريقة التي سيتعاطى بها أعضاء الكونغرس مع الأزمة ستحدد قدرة البلاد على مواجهة ضلوع أول رئيس اميركي في جرم وهو في السلطة في اشارة إلى الوثائق القضائية التي نشرها المدعي العام الفيدرالي في نيويورك والتي وجه فيها للمرة الأولى الاتهام بشكل مباشر إلى ترامب في قضية دفع مبالغ للعارضة السابقة كارين ماكدوغال والممثلة ستورمي دانيالز لشراء صمتهما بعدما أقام علاقة معهما حتى لا يؤءثر الأمر على حملته الانتخابية في عام 2016.

وتواجه إدارة ترامب انتقادات وضغوطا كبيرة من قبل الكونغرس لكيفية تعاملها مع الكثير من القضايا بينها دعم العدوان السعودي على اليمن ومقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول.

انظر ايضاً

نادلر: تقرير مولر يتضمن أدلة على ارتكاب ترامب جرائم

واشنطن-سانا كشف الرئيس الديمقراطي للجنة القضائية بمجلس النواب الأمريكي جيرولد نادلر اليوم أن هناك أدلة …