الشريط الأخباري

عرض فني مشترك لفرقة الموسيقا العربية لإحياء التراث وفرقة أمية

دمشق-سانا

صاغت فرقة الموسيقا العربية لإحياء التراث بقيادة المايسترو صلاح قباني بمرافقة فرقة امية للفنون الشعبية عرضا فنيا غنيا مساء اليوم على خشبة مسرح الحمراء ضمن فعاليات احتفالية يوم الثقافة التي تقيمها وزارة الثقافة تحت عنوان “يوم الثقافة لارتقاء الإنسان”.

وقدمت الفرقة 25 موشحا متتاليا بإسلوب موسيقي مضبوط وغناء متناغم من قبل الكورال تخللها أداء غنائي منفرد للوشاح حسام اللبناني وأدى عدد من راقصي وراقصات فرقة أمية للفنون الشعبية لوحات عدة راقصة رافقت بعض الموشحات وتنوعت بين رقص السماح والمولوية والأداء الحركي الصوفي.

الحفل الذي شارك فيه 25 موسيقيا ومغني كورال و20 راقصا وراقصة تفاعل معهم الجمهور بالغناء والتصفيق ما أشاع أجواء انسجام وتناغم في صالة مسرح الحمراء.

وعن الحفل قال المايسترو قباني لـ سانا “هذه هي المرة الثانية التي ترافقنا فرقة امية للفنون الشعبية في تقديم العمل الفني المشترك “أسطوانة كنوز الشرق” للملحن الراحل عدنان أبو الشامات والتي أراد لها أن تصاغ وتقدم بقالب جديد للجمهور وبشكل حي”.

واضاف قباني: تقديم هذه الأعمال يعرف الجمهور على تراثنا الموسيقي والفني المهم ولهذا السبب تعمل فرقتنا على إحيائه بدعم من مديرية المسارح والموسيقا في وزارة الثقافة معتبرا أن احتفالية يوم الثقافة فرصة مهمة لمتابعة الفعاليات المتنوعة في شتى صنوف الثقافة والفنون.

بدوره قال تيسير علي مدير فرقة أمية للفنون الشعبية “فرقتنا تختص منذ تأسيسها بتقديم الفنون الشعبية بمختلف أشكالها الاحتفالية وتلك التي كانت تقدم في الزوايا الدينية أو تؤدى مع الموشحات والقدود إضافة إلى اهتمامها بالأزياء الشعبية والتراثية”.

وأوضح علي أن احتفالية يوم الثقافة تسهم باطلاع الجمهور في الداخل والخارج على تراثنا وثقافتنا وحضارتنا وما نملك من إمكانات فنية وابداعية متنوعة.

يشار إلى أن المايسترو صلاح القباني درس الموسيقا منذ الصغر وتعلم العزف على آلة القانون على يد كل من الموسيقيين الراحلين سليم سروة وعدنان إيلوش وهو مؤسس ومدير فرقة الدراويش الدمشقية المعنية بتقديم التراث الموسيقي من الأناشيد الدينية التراثية والغناء الأندلسي ورقصة المولوية إضافة إلى فرقته المعنية بالطرب الأصيل والأندلسي.

وتعتبر “أمية” من أعرق فرق الرقص الشعبي في سورية حيث تأسست كفرقة تابعة لوزارة الثقافة عام 1960 وتفرغ أعضاؤها للعمل الفني عام 1964 وتضم فنانين وفنانات يعملون في مجال الفنون الشعبية والموسيقا والغناء وشاركت عبر مسيرتها في العشرات من المهرجانات والحفلات محليا ودوليا.

محمد سمير طحان

انظر ايضاً

تراث المحافظات السورية في عرض راقص لفرقة أمية

دمشق-سانا في بهو قصر العظم وفي الهواء الطلق كان التراث السوري بكل مستوياته هو الغالب …