الشريط الأخباري

أبناء الجرحى يحتفلون بيوم الطفل العالمي في حمص

حمص-سانا

خمسون طفلاً من أبناء الجرحى بحمص شاركوا أطفال العالم الاحتفال بيوم الطفل العالمي بمجموعة من النشاطات التعليمية والترفيهية حيث غنوا ولعبوا وتنافسوا في مسابقات أقامتها لهم “جمعية صامدون رغم الجراح”.

عبدالكريم المحمد رئيس الجمعية أشار إلى أن الفعاليات تضمنت التعريف بهذا اليوم وعرض مسرحيتين هادفتين الأولى لتوعية الأمهات بحقوق الطفل والثانية موجهة للأطفال حملت عنوان “من حقي أن اتعلم”.

وأضاف المحمد: إن الحفل تضمن أيضاً ألعاباً وأغاني ومسابقات للأطفال المشاركين إضافة إلى عرض مميز لفرقة “هابي ماجيك” لكرنفالات الأطفال وألعاب الخفة رسم البسمة على وجوه المشاركين.

بدورهم أشار عدد من المتطوعين إلى أن الفعالية هدفت إلى خلق مساحة من الفرح والبهجة للأطفال لافتين إلى أن هذا العمل التطوعي هو عربون تقدير ومحبة ورد جزء بسيط لما قدمه الجرحى الأبطال.

الأطفال مرح علي اليونس و فتاة سمير عليا وجعفر أحمد النجار وحيدرة وسيم المحمد عبروا عن سعادتهم بهذا الحفل الذي عاشوا من خلاله أجواء الفرح واللعب وأتاح لهم التعرف على حقوقهم وواجباتهم.

صبا خيربك

 

انظر ايضاً

ورشات فنية وندوات حوارية في احتفالية يوم الطفل العالمي بحمص

حمص-سانا تضمنت فعاليات اليوم الثاني من احتفالية يوم الطفل العالمي الخامسة عشرة التي تقيمها وزارة …