الشريط الأخباري

شركة البناء والتعمير في المنطقة الوسطى.. رافعة تنموية وأحد أعمدة القطاع العام الإنشائي

حمص-سانا

واكبت شركة البناء والتعمير في المنطقة الوسطى (حمص-حماة) تنفيذ عشرات المشاريع الإنشائية على مدى سنوات الحرب الإرهابية على سورية متحدية مجمل الظروف التي واجهتها.

وعن أعمال الشركة وما نفذته خلال هذه الفترة بين مديرها المهندس محمد عاصي في تصريح لمراسلة سانا أن الشركة تنفذ مشاريع إعادة تأهيل وصيانة معظم المباني وخاصة المدارس التي تعرضت للتخريب جراء الاعتداءات الإرهابية وتسليمها إلى مديرية الخدمات الفنية بحمص ووضعها في الخدمة وبلغت قيمة الأعمال المنفذة 430 مليون ليرة سورية.

وأضاف عاصي: تم تأهيل وصيانة مبنى المعهد التقاني للمراقبين الفنيين ومركز التدريب المهني بحمص بقيمة 222 مليون ليرة والمصرف الزراعي التعاوني مبنى فارمكس الذي تم تسليمه مؤخراً بقيمة 106 ملايين ليرة إضافة إلى تأهيل وصيانة مجموعة من المشافي لصالح مديرية الصحة منها مشفى ابن الوليد بالوعر كمشفى عام بقيمة 780 مليون ليرة الذي افتتح أمس كمشفى وطني عام وتأهيل وصيانة المخبر المركزي في المشفى الوطني بحمص كمشفى إسعافي بقيمة 580 مليون ليرة.

ولفت عاصي إلى أن الشركة تعمل حالياً على تشغيل معمل لإنتاج البلوك وبلاط الأرصفة الانترلوك ضمن المركز الإنتاجي بطاقة إنتاجية تصل إلى 1000 بلوكة و1800 بلاطة و500 أطروفة في الساعة إضافة إلى ورشاته السابقة من حدادة ونجارة والمنيوم وبلاط.

وبخصوص المشاريع قيد التنفيذ وفق عقود الشركة بين عاصي أن هناك 5 مشاريع بينها مشروع لصالح الشركة العامة للفوسفات والمناجم بقيمة تتجاوز الـ 4 مليارات ليرة ومحطة للمعالجة بمصياف لصالح وزارة الموارد المائية بقيمة تتجاوز الملياري ليرة ومشفى دبين لصالح مديرية الصحة بحمص بقيمة 200 مليون ليرة وشبكة الصرف الصحي في وادي الذهب بأجزائها الثاني والثالث والرابع لصالح المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي بحمص بقيمة تتجاوز المليار ليرة إضافة إلى أعمال مسار التفريعة السككية لنقل الحصويات من مقالع الاحضارات في حسياء بقيمة تتجاوز المليار ليرة لافتا إلى أن معظم المشاريع المذكورة قيد الانهاء والتسليم.

وفيما يتعلق بالمشاريع التي تم التعاقد عليها خلال هذا العام أشار مدير الشركة إلى أن من بينها مشاريع في حمص لصالح قيادة شرطة المحافظة وأخرى لصالح الشركة السورية للنفط إضافة إلى فرن عناز لصالح الشركة السورية للمخابز.

أما المشاريع التي تم التعاقد عليها في محافظة حماة فهي إنشاء 6 أبراج سكنية على الهيكل بضاحية الوفاء لصالح المؤسسة العامة للإسكان وأعمال لصالح منشأة دواجن حماة وتأهيل مراكز صحية في منطقتي قمحانة وخنيفس لصالح مديرية الصحة وفرن شطحة لصالح الشركة السورية للمخابز.

وعن المشاريع التي سلمتها الشركة خلال العام الحالي أشار عاصي إلى أنه تم تسليم مشروع سكن إيواء المهجرين في منطقة حسياء حيث بلغت قيمة الأعمال المنفذة أكثر من مليار ليرة وعقدين لصالح الشركة العامة للفوسفات والمناجم بقيمة تجاوزت الملياري ليرة ومشروع إكساء مشفى الباسل الإسعافي في كرم اللوز بقيمة تجاوزت 3 ملايين ليرة ومدارس الروضة-حمدان محفوض, لصالح مديرية الخدمات الفنية بحمص بقيمة 125 مليون ليرة.

وأشار عاصي إلى مشاريع الشركة الحيوية التي تأثرت بالأزمة وما زالت متوقفة حتى تاريخه ومنها مشفى حمص الكبير الذي لم يتم استئناف العمل به بسبب التخريب والأضرار التي لحقت به جراء الاعتداءات الإرهابية والتي تم تقديرها من قبل الجهات المعنية بنحو 4 مليارات ليرة ومشفى صوران بحماة والذي تبلغ الكلفة التقديرية لإنهائه نحو 700 مليون ليرة ومشروعا محطتي المعالجة في منطقتي تدمر والمشرفة بحمص.

وختم عاصي بأن أهم ما يواجه الشركة من عقبات لتنفيذ مشاريعها التي أغلبيتها شارفت على الانتهاء نقص عدد المهندسين الذين يتم فرزهم لصالح الشركة وتقادم الآليات التي تحتاج إلى صيانة.

حنان سويد