العثور على عبوات ناسفة وألغام من مخلفات الإرهابيين في ريف دمشق الجنوبي

ريف دمشق-سانا

عثرت الجهات المختصة خلال استكمال عملية تأمين المناطق والمزارع التي طهرها الجيش العربي السوري من الإرهاب على عبوات ناسفة وألغام وقذائف من مخلفات المجموعات الإرهابية بين قريتي بيت سابر وبيت تيما في أقصى ريف دمشق الجنوبي الغربي.

وأفاد مراسل سانا بأن الجهات المختصة واصلت أعمال تمشيط وتأمين عدد من القرى والمزارع على جانبي الحدود الإدارية في ريف دمشق والقنيطرة التي أعاد إليها الجيش الأمن والاستقرار حيث عثر عناصر الهندسة على عدد من العبوات الناسفة والمفخخات والألغام والقذائف من مخلفات التنظيمات الإرهابية كانت مخبأة في محطة لمعالجة الصرف الصحي ومستودع تحت الأرض والأراضي الزراعية في المنطقة بين قريتي بيت سابر وبيت تيما جنوب غرب دمشق بنحو 45 كم.

وبين المراسل أن من بين الأسلحة المضبوطة قذائف مدفعية عيار 130 مم وهاون وقنابل محلية الصنع معدة للتفجير إضافة إلى عبوة على شكل حجر مموه بشكل يحاكي حجارة المنطقة وعبوات زنة 100 كغ و75 كغ وألغام مضادة للدروع.

وعثرت الجهات المختصة في الـ 5 من الشهر الجاري على كميات من الأسلحة والذخائر ومعدات وأجهزة طبية معظمها أمريكي وبريطاني الصنع من مخلفات الإرهابيين في قرية جباثا الخشب بريف القنيطرة الشمالي وقرية بيت جن بريف دمشق الجنوبي الغربي منها رشاشات وقناصات أمريكية وصواريخ من نوع “تاو” وقذائف مضادة للدروع أمريكية الصنع وكميات كبيرة من طلقات الرشاشات المتنوعة وقذائف الهاون وأجهزة اتصالات ومعدات عمليات جراحية ومخبرية وغرف عمليات جراحة وجهاز صادم كهربائي وحقائب إسعافية فردية أمريكية الصنع وأجهزة تخطيط القلب وعيادات سنية وأسرة طبية وكراسي متحركة.

انظر ايضاً

تسوية أوضاع عدد من مسلحي الرحيبة وتفكيك عشرات العبوات الناسفة في البلدة-فيديو

ريف دمشق-سانا استكمالا لتنفيذ بنود الاتفاق في بلدة الرحيبة بالقلمون الشرقي بعد إخراج الإرهابيين منها …