الشريط الأخباري

جبهة العمل الإسلامي في لبنان: موقف أبناء الجولان المحتل بصمة شرف

بيروت-سانا

دعت جبهة العمل الإسلامي في لبنان إلى دعم صمود أبناء الجولان السوري المحتل في مواجهة الاعتداءات العدوانية الهمجية لقوات الاحتلال الإسرائيلي ضدهم.

ونوهت الجبهة في بيان بعد اجتماعها اليوم بالموقف العروبي والوطني لأهالي الجولان المحتل الرافض إجراء ما تسمى (انتخابات المجالس المحلية) التي تريد حكومة الكيان الغاصب فرضها على المواطنين السوريين في الجولان مؤكدة أن هذا الموقف الشجاع هو بصمة شرف وتعبير وطني صادق لانتمائهم لوطنهم وهويتهم العروبية ورفضهم الاعتراف بكيان الاحتلال.

وشددت الجبهة في بيانها على أن المعركة مع العدو الإسرائيلي هي معركة واحدة حتى تحرير الجولان وفلسطين وكل الأراضي العربية المحتلة وعودتها إلى ربوع الوطن الكبير وحتى عودة الحقوق المغتصبة إلى أهلها.

ويشهد الجولان العربي السوري المحتل إضرابا عاما رفضا لممارسات سلطات الاحتلال الإسرائيلي واعتداءاتها على الأهالي الرافضين لما تسمى “انتخابات المجالس المحلية” التي تشكل خطوة باتجاه تهويد الجولان.

انظر ايضاً

لبنانيون: زيارة بومبيو هدفها التحريض على المقاومة

بيروت-سانا أكد رئيس حزب الاتحاد اللبناني النائب عبد الرحيم مراد أن الهدف من الزيارة المرتقبة …