روسيا تشارك في مشروع لتصميم طائرة ركاب فرط صوتية

موسكو- سانا

أعلنت روسيا أنها ستشارك الوكالة الفضائية الأوروبية بمشروع لتصميم طائرة عاملة بالهيدروجين يمكن أن تبلغ سرعتها بين 7 و 8 آلاف كيلومتر في الساعة.

وقال مدير عام المعهد الروسي المركزي للمحركات الجوية ميخائيل غوردين في حديث لوكالة نوفوستي الروسية: إن الوكالة الفضائية الأوروبية بادرت عام 2014 بإطلاق المشروع الذي يسعى للتأكيد على أن المحرك العامل بالهيدروجين قادر على إنتاج قوة دفع فرط صوتية تمكن الطائرة من تجاوز مقاومة الكبح.

وأضاف غوردين: أجرينا اختبارا لنموذج من غرفة الاحتراق وتوصلنا إلى قوة دفع إيجابية تحاكي التحليق بسرعة 4ر7 ماخ أي أكبر من سرعة الصوت بمقدار نحو 4ر7 مرات لافتاً إلى أنه أصبح من الواضح الآن أن فكرة تصميم محرك فرط صوتي يضخ في غرفة احتراقه الهيدروجين مباشرة يمكن تطبيقها في طائرات الركاب المدنية وفي النظام الجوي الفضائي المختلط.

وأشار إلى أنه في حال نجاح اختبار نموذج تجريبي من غرفة الاحتراق العاملة بالهيدروجين يمكن أن يشكل ذلك بداية لإنتاج محرك فرط صوتي عملي سيستخدم في المستقبل في طائرات تحلق في الطبقات العليا للغلاف الجوي والأنظمة الفضائية الجوية المختلفة.

انظر ايضاً

قصائد وجدانية ضمن أمسية شعرية لصالون حمص الأدبي

حمص-سانا تضمنت الأمسية الشعرية التي أقامها صالون حمص الأدبي في المركز الثقافي المحدث اليوم مجموعة …