الشريط الأخباري

تشيكيان: الغرب ارتكب أخطاء في سياساته تجاه الشرق الأوسط

براغ-سانا

أكد نائب رئيس مجلس النواب التشيكي فويتيخ فيليب أنه ينبغي على الدول الغربية أن تعي أنها أصبحت مهددة بسبب تصرفاتها غير العقلانية وتوقها للحصول على الثروة موضحا أن بعض الدول الأوروبية مثل فرنسا وإيطاليا وغيرهما لا تزال تعمل على تجاهل حقيقة أن الحقبة الاستعمارية التي كانت لها انتهت.

وأشار فيليب في تعليق له على محادثات رئيس الحكومة التشيكية اندريه بابيش أمس في روما إلى أنه “يتوجب على تشيكيا ألا تدفع ثمن أخطاء الولايات المتحدة وحلفائها” مؤكدا أن تشيكيا لم تساهم في تخريب ليبيا وإنما من قام بذلك الأمريكيون والدول الحليفة لهم حيث عمدوا إلى تخريب وتعكير الاستقرار في هذا البلد من أجل النفط .

بدوره أكد المحلل الاجتماعي التشيكي بيتر هامبل أن أجهزة الأمن الأوروبية لم تتعلم من الأخطاء التي ارتكبتها سابقا مشيرا إلى أن هذه الأجهزة قامت بنقل نحو ألف من عناصر ما يسمون (الخوذ البيضاء) من جنوب سورية إلى الدول الغربية مع علمها انهم تابعون لتنظيم القاعدة الإرهابي.

وأضاف في تحليل نشره اليوم على موقع معهد الرئيس التشيكي السابق فاتسلاف كلاوس إن البحرية البريطانية قامت في شهر آب من عام 2014 بعملية إنقاذ في المياه الإقليمية الليبية لنحو مئة من البريطانيين بينهم مجموعة من الإرهابيين من حملة الجوازات البريطانية.

ولفت هامبل إلى أنه ومن وجهة النظر الأمنية البريطانية فإن هذه المجموعة حليفة لأنها كانت تقاتل ضد نظام الزعيم الراحل معمر القذافي كما أن بعض عملياتها جرى تمويلها من قبل جهاز المخابرات البريطاني ليتبين لاحقا أن أحد الذين تم انقاذهم قام بتنفيذ عملية انتحارية في مانشستر أدت إلى مقتل أكثر من 20 شخصا معتبرا أن هذه التصرفات يتم تكرارها من خلال نقل إرهابيي (الخوذ البيضاء) إلى الدول الغربية.

 

انظر ايضاً

فيليب: ما تقوم به بعض الدول الغربية ضد سورية عدوان وجريمة

براغ-سانا أكد نائب رئيس مجلس النواب التشيكي فويتيخ فيليب أن ما تقوم به بعض الدول …