الاحتلال الإسرائيلي يرتكب مجزرة في غزة.. (58) شهيداً فلسطينياً بينهم أطفال وأكثر من 2700 جريح

القدس المحتلة-سانا

استشهد 58 فلسطينيا بينهم أطفال وأصيب أكثر من 2771 بجروح جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمشاركين في مسيرة العودة الكبرى على حدود قطاع غزة مع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

وتوجه مئات آلاف الفلسطينيين من كل مدن وبلدات القطاع إلى الحدود مع الأراضي المحتلة عام 1948 إحياء للذكرى الـ70 لنكبة فلسطين وتنديدا ورفضا لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة وتأكيدا على التمسك بحق العودة إلا أن قوات الاحتلال قابلتهم بإطلاق قذائف المدفعية والرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أن المجزرة الإسرائيلية تسببت باستشهاد 58 فلسطينيا و إصابة 2771 بجروح بينهم أطفال ونساء وحالات حرجة جدا مشيرة إلى أن أكثر من نصف الجرحى أصيبوا بالرصاص الحي.

وأوضحت الوزارة أن قوات الاحتلال استهدفت بشكل مباشر الطواقم الطبية والصحفية ما أدى إلى سقوط شهيد ووقوع 8 إصابات بين المسعفين وتضرر 5 سيارات إسعاف إضافة إلى إصابة 12 صحفيا بجروح.

ودعا المتحدث باسم الوزارة الدكتور أشرف القدرة المجتمع الدولي بكل مؤسساته الإنسانية والإغاثية وأحرار العالم إلى التدخل العاجل لدعم مستشفيات قطاع غزة بأدوية ومستلزمات الطوارىء والوفود الطبية التخصصية في ظل توافد عشرات الشهداء وآلاف المصابين بجروح معقدة جراء التصعيد الصهيوني شرق قطاع غزة.

وفي الضفة الغربية قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة منددة بافتتاح السفارة الأمريكية في القدس المحتلة بشكل مخالف لكل القوانين والأعراف الدولية.

واعتدى جنود الاحتلال الموجدون بشكل كثيف جدا في محيط السفارة الأمريكية بالقدس المحتلة على الصحفيين والمشاركين في المسيرة وأصابوا عددا منهم برضوض كما اعتقلوا عددا منهم.

وحولت قوات الاحتلال حي أرنونا الاستيطاني في القدس إلى ثكنة عسكرية مغلقة وأغلقت كل الطرق المؤدية إلى المنطقة ومنعت السيارات من الوصول للمنطقة باستثناء السيارات المشاركة في حفل افتتاح السفارة.

وأصيب شاب فلسطيني بجروح خطيرة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال قمعها مسيرة بمحيط الحاجز العسكري القريب من مدخل مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة لإحياء ذكرى النكبة والاحتجاج على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وتصدت قوات الاحتلال للمسيرة القادمة من رام الله بوابل من القنابل الصوتية والغازية السامة والمياه العادمة والأعيرة النارية وأصابت عددا كبيرا من المشاركين بحالات الاختناق.

وأصيب طفل يبلغ من العمر 15 عاما برصاص قوات الاحتلال والعشرات بحالات اختناق نتيجة استنشاق الغاز السام عقب قمع قوات الاحتلال مسيرة رافضة لنقل السفارة الامريكية الى مدينة القدس المحتلة في كفر قدوم شرق مدينة قلقيلية في إطار فعاليات إحياء الذكرى السبعين للنكبة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال شابا خلال قمعها مسيرة بمحيط جامعة القدس في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة خرجت احتجاجا لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

انظر ايضاً

قوات الاحتلال تهدم منزلاً فلسطينياً جنوب نابلس

القدس المحتلة-سانا هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم منزلاً في قرية حوارة جنوب نابلس بالضفة الغربية. …