وقفة احتجاجية في دمشق ضد قرار نقل سفارة واشنطن إلى القدس المحتلة

دمشق-سانا

أقامت مؤسسة القدس الدولية “سورية” والفصائل الفلسطينية اليوم وقفة احتجاجية أمام مبنى الأمم المتحدة بالروضة في دمشق استنكارا لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

واستنكر المشاركون قرار الإدارة الأمريكية كونه يشكل انتهاكا صارخا لحقوق الشعب العربي الفلسطيني بأرضه ومقدساته مطالبين الأمم المتحدة باتخاذ موقف صارم من القرار الأمريكي وعدم الاعتراف به.

وردد المشاركون هتافات ترفض القرار وتؤكد أن القدس مدينة عربية وستبقى عاصمة لفلسطين وهذا القرار لن يغير من حقائق الجغرافيا والتاريخ داعين الدول العربية إلى إدانة القرار الأمريكي والوقوف في وجه المخططات الأمريكية الصهيونية بالمنطقة التي تريد النيل منها واستغلالها.

ورأى المشاركون أن هذا القرار دليل على استمرار الدعم الأمريكي لجرائم الاحتلال الإسرائيلي والاستهتار بكل القيم والقوانين مؤكدين أهمية دعم نضال الشعب الفلسطيني حتى تحرير كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في الـ 6 من كانون الأول الماضي اعترافه بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي الغاصب وعزمه نقل سفارة بلاده إليها في خطوة تمثل استخفافا بالقانون الدولي والقرارات الدولية.

انظر ايضاً

وقفات احتجاجية رفضاً لإعلان ترامب: الجولان المحتل عائد لا محالة- فيديو

محافظات-سانا نظمت الفعاليات الرسمية والأهلية في محافظة القنيطرة وقفة احتجاجية في بلدة جبا رفضا لإعلان …