الجيش يؤمن خروج مئات المدنيين المحتجزين من قبل الإرهابيين في منطقة دوما عبر ممر الوافدين-فيديو

ريف دمشق-سانا

خرج اليوم المئات من المدنيين المحتجزين لدى التنظيمات الإرهابية في منطقة دوما بالغوطة الشرقية وذلك عبر الممر الانساني المؤدي الى مخيم الوافدين بريف دمشق.

وذكر موفد سانا إلى مخيم الوافدين ان أكثر من 500 مدني خرجوا من الغوطة الشرقية عبر ممر مخيم الوافدين الذي افتتحه الجيش العربي السوري في ال27 من الشهر الماضي مبينا أن غالبية الخارجين هم اطفال ونساء وشيوخ وكان في استقبالهم عناصر من الجيش والهلال الأحمر ومحافظة ريف دمشق قبل أن يتم نقلهم بالحافلات إلى مراكز الإقامة المؤءقتة المجهزة مسبقا بكل الخدمات الاساسية من أماكن سكن واطعام ومركز صحي وغيرها.

ولفت موفد سانا إلى أن من بين المدنيين الخارجين 8 حالات إنسانية تم نقلهم بواسطة سيارات الإسعاف إلى المشافي في دمشق لمتابعة وضعهم الصحي.

ولا تزال التنظيمات الإرهابية تحتجز مئات العائلات داخل مدينة دوما وتتخذهم دروعا بشرية إضافة إلى احتفاظها بعدد كبير من المختطفين داخل أوكارها في المدينة بغية المتاجرة بهم.

وأمنت وحدات الجيش خلال الفترة الماضية خروج نحو 110 آلاف من المحتجزين لدى التنظيمات الارهابية عبر الممرات الأمنة في حين لا يزال الإرهابيون يحاصرون مئات العائلات داخل الغوطة الشرقية ويستهدفون الممرات بالأسلحة الرشاشة بغية دب الذعر في نفوس الأهالي لمنعهم من المغادرة.

انظر ايضاً

خبير بمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية يعترف بفبركة نتائج تقرير المنظمة حول الهجمات المزعومة في دوما

لاهاي-سانا اعترف الخبير من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إيان هندرسون اليوم أن نتائج التقرير الرسمي …