الشريط الأخباري

سيارة من ألياف البندورة

واشنطن-سانا

رغم سعي شركات إنتاج السيارات لاستخدام المزروعات في إنتاج الوقود الحيوي إلا أن هذه هي المرة الأولى من نوعها التي تقوم فيها شركة سيارات باستخدام الطماطم في إنتاج أجزاء للسيارات.

ونقلت رويترز عن مصادر في شركة فورد إنها تنوي التعاون مع شركة هاينز المتخصصة في صناعة الكاتشاب لاستخدام ألياف البندورة في تصنيع أجزاء بلاستيكية مستخدمة في سيارات فورد.

وقالت الوكالة إن الخبراء أكدوا أن استخدام مواد بلاستيكية نباتية المنشأ سيسمح بخفض أضرارها لبيئية.

وقال الخبير ألين لى إن المواد الجديدة ستستخدم بالدرجة الأولى في تصميم أجزاء داخلية للسيارة وبالتأكيد تلك التي تركب تحت غطاء المحرك وفي أسفل هيكل السيارة لأن شكلها الخارجي لا يعد لطيفا للنظر لذلك فانه من المهام الرئيسية التي تعمل الشركة على حلها مضيفا أن خبراء الشركة يدرسون الآن إمكانية تصنيع أجزاء السيارة من البندق والأرز والأشجار.