الشريط الأخباري

بلدية هوبرانز النمساوية تحظر تجمعا يشارك فيه مسؤول تركي

فيينا-سانا

حظرت بلدية هوبرانز النمساوية اليوم تجمعا كان مقررا في البلدية لمحاولة حشد التأييد للتعديلات التي يحاول رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان فرضها على الدستور التركي لأسباب تتعلق بمخاطر “الإخلال بالنظام العام”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر في الشرطة النمساوية قوله.. إنه “تم الإعلان في البداية أن الاجتماع كان مجرد /تقديم كتاب/ لكن تبين لاحقا أن تانر يلديز المسؤول في حزب العدالة والتنمية التركي سيحضر تجمعا انتخابيا يشارك فيه 400 شخص”.

وأكد وزير الداخلية النمساوي فولفغانغ سوبوتكا أمس معارضة بلاده دخول سياسيين ومسؤولين من النظام التركي إلى النمسا في إطار حملة دعائية لحشد تأييد للتعديل الدستوري في تركيا.

يشار إلى أن ثلاثة استطلاعات للرأي مستقلة أجريت مؤخرا أظهرت رفض نسبة 58 إلى 64 بالمئة من الأتراك التعديلات الدستورية رغم استنفار أردوغان وزمرته لتغيير هذه النسب وإقناع الرأي العام بالموافقة على هذه التعديلات التي يصر على فرضها على البلاد لإحكام سيطرته على مقاليد الحكم.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency