الشريط الأخباري

تضم أحد أكبر السدود المائية في سورية…بلدة” زيتا” بريف حمص… مغارتها من الأقدم في العالم

حمص – سانا

تشتهر بلدة ” زيتا ” بريف القصير بمحافظة حمص بسدها الذي يعتبر من أكبر السدود المائية في سورية حيث يتسع لنحو 80 مليون متر مكعب من المياه وبمغارتها التي يقدر عمرها بنحو 60 مليون سنة.

ويقول “أحمد أبو التوت” مختار البلدة: ” تبعد  زيتا عن مدينة حمص نحو “40”كم وتقع جنوب غرب مدينة القصير على الحدود السورية اللبنانية وتتميز بخصوبة تربتها كونها تقع على نهر العاصي ما جعلها صالحة لزراعة مختلف أنواع المحاصيل الرئيسية والخضار الصيفية والشتوية إضافة إلى وجود أصناف متنوعة من الأشجار المثمرة والزيتون”.

ويضيف مختار البلدة أن عدد سكانها يتجاوز ثلاثة آلاف نسمة وأغلبيتهم يعمل في مجال الزراعة وتضم وحدة إرشادية وفيها مدرستان للتعليم الأساسي ومستوصف ومخبز آلي.

وحول أهمية سد زيتا للبلدة ولمدينة حمص يقول “أبو التوت” أن السد يعتبر ثاني أطول سد في سورية حيث يبلغ طول جسم السد أكثر من 5 آلاف متر وارتفاعه الأعظمي 35 مترا وبوشر بإنجازه بداية تسعينيات القرن الماضي وتبلغ سعته التخزينية 80 مليون متر مكعب وهو يخزن الفائض من نهر العاصي في فصل الشتاء ويستفيد أهالي زيتا منه في الزراعة في حين يؤمن مياه الشرب لمدينة حمص.

وتضم البلدة أحد أهم المواقع السياحية في سورية وهي مغارة زيتا التي تعتبر من أقدم المغارات في العالم حيث يشير الدكتور “نضال صطوف” في كلية الهندسة المعمارية بجامعة البعث إلى أن المغارة اكتشفت عام 2005 ويبلغ طولها نحو 150 مترا وارتفاعها نحو سبعة أمتار لافتا إلى أن لجان علمية اطلعت على تفاصيل المغارة وقدرت عمرها بنحو 60 مليون سنة لتكون أقدم من مغارة جعيتا اللبنانية التي يرجع تاريخها إلى نحو 20 مليون سنة.

ويضيف “صطوف” إن المغارة تضم مجموعة من الصواعد والنوازل وهي عبارة عن أشكال حجرية تشكلت عبر ملايين السنين نتيجة وجود المياه الكلسية التي تراكمت لتشكل ما عليه المغارة حاليا.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

انظر ايضاً

الاجتماع المشترك السوري الروسي لمتابعة أعمال المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين… مباحثات تتناول التعاون في مختلف المجالات