الشريط الأخباري

احتفالا بأعياد الميلاد ورأس السنة.. إضاءة شجرة الميلاد في فندق لاميرا باللاذقية

اللاذقية-سانا

برعاية وزارة السياحة وتحت عنوان “نورت سورية” تمت إضاءة شجرة عيد الميلاد في بهو منتجع لاميرا في اللاذقية اليوم بحضور رسمي وشعبي كبير استمتع خلاله الحاضرون بفعاليات فنية موسيقية متنوعة ناسبت أجواء الاحتفال بميلاد السيد المسيح ورأس السنة القادم.

2

وأكد معاون وزير الخارجية والمغتربين الدكتور حامد حسن أن هذه المناسبة عظيمة تجمع السوريين كافة بجميع انتماءاتهم للاحتفال بذكرى ميلاد السيد المسيح ورأس السنة الميلادية وعيد المولد النبوي في فترة واحدة ما يعكس حالة التآخي والسلام بين السوريين وحبهم لبلدهم متمنيا أن يكون العام الجديد عام خير وانتصار لاحت بوادره بفضل دماء الشهداء وبطولات الجيش العربي السوري الباسل.

واعتبر محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم هذه الاحتفالية دليلا على صمود الشعب السوري وثباته خلف جيشه الباسل الذي يسطر اعظم البطولات ويقدم أسمى التضحيات التي استطاع السوريون بفضلها أن ينعموا بالأمن والاستقرار لإقامة هذه الفعاليات التي تدل على حبهم للحياة رغم الألم.

وأكد السالم أن سورية ستبقى رمزا للإخاء والتعاون بين مختلف أطيافها التي تقطنها منذ آلاف السنين وأن قوى الشر والظلام لن تستطيع هزيمة صمود شعبها الذي سيبقى داعيا للسلام ونابذا للقتل والتدمير.

ولفت امين فرع الحزب في اللاذقية الدكتور محمد شريتح إلى أن الجراح والآلام التي تعاني منها سورية ستكون دافعا لأبنائها لينهضوا ويعانقوا الحياة من جديد مؤكدا أن إضاءة الشجرة دلالة على الروح الوطنية العالية لدى السوريين وتسهم أيضا في تعزيز هذه الروح التي ستسير بالبلاد نحو النصر الأكيد.

3

وتحدث مدير سياحة اللاذقية الدكتور وائل منصور عن دور وزارة السياحة وإدارة فندق لاميرا بإنجاح هذا الحدث الذي يعتبر رسالة سلام سورية للعالم أجمع وقال “تتفرد اللاذقية بإقامة هذه الاحتفالات السنوية التي أصبحت طقسا ينتظره سكان المدينة ليعيشوا أجواء الفرح بأعياد الميلاد ورأس السنة” مشيرا إلى التعاون الدائم مع معظم الجهات الأهلية والحكومية لتظهر هذه الفعاليات بالشكل الملائم.

وأمل منصور أن تتم في العام القادم اضاءة الشجرة في كل أنحاء سورية وليس فقط في اللاذقية بعد دحر قوى الإرهاب والتكفير عنها لتعود سورية أقوى مما كانت عليه.

وبين كاهن كنيسة مار أندراوس فيليب فضول أن هذه الفعاليات التي تقام بشكل دائم في اللاذقية تجعل الميلاد حالة اجتماعية محببة تدل على التآخي والسلام وتطبق كلام الإنجيل المقدس الذي يقول “المجد لله في العلا وعلى الأرض السلام وفي الناس المسرة”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).