الشريط الأخباري
عــاجــل مراسل سانا في الحسكة: انفجار ميكرو باص جانب مركز اتصالات القامشلي

ميليشيا مسلحة تقتحم مقر المؤتمر الوطني في طرابلس خلال انعقاده

طرابلس-سانا

اقتحمت ميليشيا مسلحة تابعة لما يسمى “فجر ليبيا” مقر المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته فى طرابلس أثناء انعقاد جلسته المقررة للتصويت على مسودة الاتفاق السياسي الذي تقترحه الأمم المتحدة والأسماء المرشحة لعضوية الحكومة وقطعت الاتصالات عن المجتمعين في فصل جديد من فصول الفوضى في ليبيا التي خلفها عدوان الأطلسي.

وأوضحت مصادر محلية ليبية أن “الاعتداء على المقر جاء بسبب خلاف على مرشح المؤتمر العام لرئاسة حكومة توافقية” حيث تضاربت الأنباء عن مصير أعضاء المؤتمر وخاصة بعدما تم قطع الاتصالات عن قاعة الاجتماع.

تزامنا مع ذلك أكدت مصادر مسؤولة في وزارة النفط بطرابلس أن مسلحين اختطفوا رئيس لجنة مراقبة الوقود ومشتقاته بشركة البريقة وعضو لجنة أزمة الوقود بوزارة النفط والغاز بالحكومة “الموازية” التابعة للمؤتمر الوطني العام في طرابلس نوري عمر البوعيسي في طريق الزواية طرابلس.

ومن جهة أخرى حذرت وزارة الخارجية الامريكية في بيان مواطنيها من السفر الى ليبيا وطالبت رعاياها الموجودين فيها بالرحيل الفوري بسبب الاوضاع الامنية غير المستقرة والتي “لا يمكن التنبوء بها”.

وجاء البيان الذي نشر على موقع الشؤون القنصلية الأميركية بعد ثلاثة أيام من الذكرى الثالثة للهجوم على مبنى القنصلية الأميركية في بنغازي عام 2012 الذي قتل فيه السفير الأميركي كريس ستيفنز وثلاثة أميركيين آخرين.

يشار إلى أن العدوان الاطلسي على ليبيا عام 2011 تسبب بفوضى في شتى أنحاء البلاد تزداد تفاقما وتهدد وحدة الاراضي الليبية وسط انقسامات ونشوء حكومتين واحدة معترف بها والثانية تسيطر على طرابلس وتابعة لارهابيين وميليشيات مسلحة.

انظر ايضاً

المسماري: الجيش الليبي صد هجوماً مدعوماً بطائرات تركية مسيرة

طرابلس-سانا أكد المتحدث باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري أنه تم صد هجوم مدعوم بطائرات …