الشريط الأخباري

سوسان: تنامي الخطر الإرهابي نتيجة السياسات الخاطئة للدول المتواطئة بالعدوان على سورية

دمشق-سانا

عرض الدكتور ايمن سوسان معاون وزير الخارجية والمغتربين خلال لقائه الوفد الشعبي الروسي برئاسة لانتسيكا فالانتينا رئيس جمعية صندوق التراث الروحي اليوم تطورات الأوضاع في سورية.1

وأكد سوسان أن تنامي الخطر الإرهابي هو نتيجة للسياسات الخاطئة للدول المتواطئة في العدوان على سورية وتدخلها السافر في الشؤون الداخلية تلبية لأطماعها التوسعية وفرض الهيمنة على المنطقة ونهب ثرواتها وبالتالي فهي تتحمل مسؤولية سياسية وأخلاقية في معاناة السوريين مشددا على تصميم الشعب السوري وقواته المسلحة بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد على إفشال المؤامرة التي تستهدف وطنهم.

وعبر سوسان عن تقدير سورية العالي قيادة وحكومة وشعبا لمواقف روسيا الاتحادية المبدئية الداعمة لسورية إزاء العدوان الذي تتعرض له والجهود التي تبذلها لإيجاد تسوية سياسية للأزمة الراهنة بما يحفظ وحدة سورية أرضا وشعبا وقرارها الوطني المستقل.

من جانبهم عبر أعضاء الوفد عن تفهمهم لحقيقة ما يحصل في سورية واعتزازهم بالصمود البطولي للشعب السوري مؤكدين وقوف الشعب الروسي مع سورية والاستمرار في تقديم الدعم إليها لمواجهة الإرهاب التكفيري الذي يشكل تهديدا للسلم والاستقرار في العالم أجمع.

حضر اللقاء الدكتورة ماجدة قطيط رئيس الاتحاد العام النسائي واميمة خضور مديرة مكتب العلاقات الخارجية في الاتحاد ونجوى الرفاعي مديرة إدارة أوروبا في وزارة الخارجية والمغتربين.

انظر ايضاً

سوسان: الدستور شأن سيادي وطني لا يحق لأحد التدخل فيه إلا السوريون أنفسهم

اللاذقية-سانا أكد معاون وزير الخارجية والمغتربين الدكتور أيمن سوسان أن حرب تشرين التحريرية شكلت علامة …